بعد الكلام عن تلوث مياه شبعا.. إليكم نتيجة الفحوصات الأولية

سلامة مياه البلدة التي تروي سبع قرى باتت موضع شك في الأسابيع القليلة الفائتة،حيث حذرت البلدية في بيان رسمي السكان من استخدامها وخاصة للشرب.

تعتبر مياه قرية شبعا الجنوبية من أهم موارد العيش لسكانها وللقرى المجاورة كراشيا والهبارية وغيرها، ولكن سلامة مياه البلدة التي تروي سبع قرى باتت موضع شك في الأسابيع القليلة الفائتة، حيث حذرت البلدية في بيان رسمي السكان من استخدامها وخاصة للشرب، لحين صدور نتائج الفحوصات المخبرية على عينات المياه التي أخذتها اللجنة الصحية، فماذا في تفاصيل القضية وعلى ماذا رست؟

بدأ التداول بالموضوع بعد حديث لأحد الأهالي تناقلته بعض الصحف عن تعرّض عدد من الأهالي لوعكات صحية متشابهة عززت الشكوك حول أن المياه قد تكون المسبب الأول لها، حيث ورد على لسان معظم المصابين شكاوى تتعلّق برائحتها، ما دفع بالكثيرين إلى استخدام المياه المعدنية عوضاً عن “مياه الدولة”.

اقرأ أيضاً: مياه الشّفة ملوثة وشحيحة.. من أين سيشرب اللبنانيون؟

في هذا السياق رد عضو بلدية شبعا محمد أسعد هاشم على هذا الكلام في حديث لجنوبية قائلاً إن الأهالي ما زالوا يشربون من مياه شبعا وهو منهم، مشيراً الى أن الكلام السابق غير دقيق، وأن البلدية وحرصاً على الأهالي أثارت الموضوع لأخذ الحيطة والحذر لحين صدور النتائج، مؤكداً أنه لم يسجل أي وعكات صحية بسبب المياه.

بعد إثارة الموضوع وتواصل البلدية مع وزارة الصحة، أكد الناشط الاجتماعي في شبعا محمد حمود أنه وإضافة إلى جهود البلدية، تابع الأستاذ عماد الخطيب الموضوع منذ بدايته وخاصة بعد تعميم من بلدية الهبارية حذرت فيه الأهالي من استخدام مياه شبعا، حيث تواصل مع الوزارة واتفقا على تشكيل لجنة اضافية لمتابعة القضية للوصول الى نتائج إيجابية في حال أظهرت الفحوصات أي مشكلة.

وأخيراً أتى اهتمام النائب قاسم هاشم في الأيام السابقة حيث تواصل مع وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال غسان حصباني الذي أكد على إرسال لجنة أخذت عينات من المياه للقيام بالفحوصات اللازمة.

مسؤولية مشتركة

وفي الهبارية، رفض الناشط الاجتماعي رياض عيسى أي محاولة لتسييس الموضوع مشدداً على التركيز على صحة الأهالي، حيث حمل المسؤولية للجميع بمن فيها البلديات المعنية بفحص المياه بشكل أسبوعي بالتعاون مع مصلحة مياه جبل عامل، وأيضاً لجنة الصحة وطبيب القضاء المسؤول، إضافة إلى المواطنين الذين تقع عليهم أيضاً مسؤولية للحفاظ على سلامة المياه ونظافتها.

وأضاف: قام البعض بأخذ عينات وتمت الفحوصات في مختبر الجامعة الأميركية، وأظهرت النتائج سلامة المياه، مما جعل بعض البلديات تتبنى هذه النتيجة على الرغم من أن مكونات الفحص لم تكن مكتملة.

ما هي نتائج الفحوصات؟

في معلومات خاصة لجنوبية، أكدت مصادر متابعة أن لا بيان رسمي حتى الساعة لوزارة الصحة في هذا الخصوص، وأن النتيجة النهائية ستصدر يوم الاثنين المقبل، وتابعت أنه تم القيام بفحصين أحدهما كيميائي، وأشارت النتائج الأولية لأحدهما إلى وجود مواد في المياه يجب معالجتها، داعية لعدم الهلع وإعطاء الأمر أكثر من حجمه، كما نفت احتمال أن تكون النتيجة النهائية خطيرة.

آخر تحديث: 5 نوفمبر، 2018 4:40 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>