متنفذون مقربون من حزب الله يسيطرون على مشاع عرمتى

مسلسل السطو على المشاعات ما زال مستمراً.

في خبر خاص ورد الى “جنوبية”، اكد عدد من اهالي بلدة عرمتى ان قطعة ارض مشاع تابعة لبلدية عرمتى تبلغ مساحتها 50 دونما محرشة بشجر صنوبر تنتج سنويا بمعدل15 مليون ليرة، وفيها شجر زيتون ينتج ايضا بمعدل 40 تنكة سنويا، اضافة الى زيتون ما يساوي 7000 دولار، يسيطر على هذه الارض المشاع اناس من ال يونس.
فكان ان تقدم محامي البلدية بشكوى استرداد.. وربحت البلدية الدعوى الا ان بعض اعضاء المجلس البلدي وهم اقارب لال يونس، تمهلوا في تنفيذ الحكم لان ال يونس المهيمنيين على الارض هم اقارب لمتنفذين في البلدية. فاين تقف وزارة الداخلية والبلديات من هذا الامر . علما ان البلدية تتبع لحزب الله.

إقرأ أيضاً: توتر في عرمتى: مسؤول حزب الله يعتدي بالضرب ويهدد عمالا سوريين

آخر تحديث: 19 أكتوبر، 2018 9:39 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>