باسيل يصر على نقل عدوى المحاصصة

نشرت وسائل الإعلام خبر السجال بين وزيري خارجية لبنان والعراق جبران باسيل وإبراهيم الجعفري حول استخدام الأول لكلمة عدوى وتعليق الثاني على ذلك. الاثنان كانا على حق. قال الجعفري إن الكلمة المستخدمة تطلق على انتقال الأمراض، وإنها كلمة سلبية. باسيل أيضا على حق فإن انتقال الصيغة اللبنانية القائمة على النظام المحاصصي بين زعماء طوائفه إلى الكيان العراقي بعد عام 2003 حولته إلى نظام محاصصة بامتياز ما يشكل عدوى لبنانية لناحية تبني نموذج مولد للحروب بين مختلف المكونات.
لم يخطئ باسيل وتعبيره كان صائبا من هذه الزاوية. يبدو أن الصيغة اللبنانية للحكم بين المكونات الاجتماعية هي عدوى ستصيب الكيانات المحيطة. حتما إنها عدوى مرض خبيث يفوق بسلبياته مرض السرطان.

آخر تحديث: 19 أكتوبر، 2018 4:12 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>