مايا رعيدي فازت بلقب جمال لبنان…والناشطون: عونية أم قواتية؟!

انتخاب ملكة جمال لبنان 2018 يسبب جدلاً سياسياً.. قواتية أم تيار وطني حر؟!

توجت يوم امس الاحد 30  مايا رعيدي ملكة جمال لبنان للعام 2018، حيث حازت على جوائز تفوق قيمتها الـ 500 ألف دولار، بعد ان سلمتها ملكة جمال العام الماضي بيرلا حلو، التاج الذي صمم هذا العام على شكل أرزة، وذلك خلال حفل ساهر أقيم في مجمع الفورم دو بيروت.

وحلّت ميرا طفيلي وصيفة أولى، يارا بو منصف وصيفة ثانية، فانيسا يزبك وصيفة ثالثة وتاتيانا ساروفيم وصيفة رابعة.

حضر الحفل، ممثلون عن رئيس الجمهورية ميشال عون و رئيس الحكومة سعد الحريري، وعن رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، وفاعليات سياسة وفنية واعلامية واجتماعية، وقدم الحفل الاعلامي مارسيل غانم وملكة جمال لبنان السابقة أنابيلا هلال.

اما لجنة الحكم فتألفت من ملكة جمال الكون ديمي لي نيل بيرز، ومن نجوم ونجمات الفن والاعلام: نانسي عجرم، نادين نجيم، ضومط زغيب، غي مانوكيان، نيكولا جبران، جورج قرداحي، عادل كرم وبسام فتوح، وتولت ملكة جمال الولايات المتحدة من اصل لبنان ريما فقيه تنظيم الحفل الذي شارك بفواصل غنائية فيه نجوم لبنان مثل راغب علامة ومايا دياب ومساري وايضاً المغني الاميركي من اصل مغربي فرنش مونتانا.

وبكلمات عفوية عبرت ابنة البترون مايا رعيدي عن فرحتها بالفوز قائلة انها لا تعلم كيف فازت وماذا جرى بالتحديد، مشيرة إلى انها فوجئت بالتاج على رأسها.

هذا ولم تسلم ملكة جمال لبنان العتيدة من تعليقات الشعب اللبناني الذين بدأوا بالبحث والاستقصاء عن انتمائها السياسي، فادعى كل فريق انها من حصته.

ومن ابرز التعليقات التي وردت نذكر ما يلي:

إقرأ أيضاً: بيرلا الحلو ملكة جمال لبنان لعام 2017


آخر تحديث: 3 أكتوبر، 2018 7:16 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>