ما الذي يمنع وزارة الداخلية من إرسال دورية ملإزالة اللافتات التي تحمل اسم بدر الدين؟

بعدما تحدت بلدية الغبيري سلطة الوصاية (وزارة الداخلية) ورفضت التراجع عن القرار، وبعدما قال رئيس الحكومة شخصيا؛ إن تسمية شارع باسم المشتبه به الأول باغتيال رفيق الحريري “هو الفتنة بأمها بأبيها”؛ ما الذي يمنع وزارة الداخلية من إرسال دورية من الشرطة لإزالة اللافتات التي تحمل اسم بدر الدين (اسمه الوهمي سامي عيسى) لولا خوفها من رد فعل “حزب الله” الحاكم الفعلي للبلد؟!

آخر تحديث: 21 سبتمبر، 2018 12:26 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>