ضحية جديدة للسلاح المتفلّت

نشرت صفحة “وينية الدولة” أنّ اشكالا كبيرا وقع في بلدة دورس بالقرب من حاجز للجيش اللبناني حين اقدم المدعو غسان زعيتر وعدد من المسلحين على اطلاق النار على منزل مؤهل اول في قوى الأمن الداخلي اثر خلاف بينهما على تركيب خيمة قرميد في منزل الاخير، وقد ادى اطلاق النار الى اصابة الطفلة هنادي مشيك “خمس سنوات” اصابة بالغة في صدرها اثناء زيارتها منزل عمها مع والديها.

اقرأ أيضاً: اطلاق الرصاص العشوائي: مزيد من ضحايا وقانون لا يطبّق

وتم نقل الطفلة الى قسم العناية الفائقة في مستشفى دار الامل الجامعي للمعالجة في حين لم يلقَ القبض على اي من المتورطين في اطلاق النار، بحسب “وينية الدولة”.

آخر تحديث: 30 أغسطس، 2018 5:19 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>