مستوى تلوّث الليطاني غير مسبوق

جولة تفقدية لليطاني من قبل بعض المسؤولين..

نظمت مصلحة الابحاث العلمية الزراعية جولة على نهر الليطاني للوقوف على ما يتعرّض له النهر من ملوثات، ناتجة عن المصانع، وعن مياه الصرف الصحي.

إقرأ أيضا: استمرار تلوث الليطاني يحوّل برالياس الى بلدة منكوبة

وقد شارك في الجولة كل من رئيس المصلحة ميشال افرام، والنواب جورج عقيص، وميشال ضاهر، وسليم عون، وسيزار المعلوف، وعاصم عراجي وأنور جمعة، والباحث في مصلحة الابحاث العلمية والزراعية ناجي الكعدي، اضافة الى مجموعة اعلاميين.

وكانت عينات المياه المأخوذة من مياه نهر البردوني قد أظهرت ان نسبة التلوث قد وصلت الى 140 ألفا، اما عينة الليطاني فوصلت الى مليار ومئتي مليون، وحجم التلوث في نبع الغزيل وصل الى 100 ألف، اما القرعون فوصلت نسبة التلوث فيه الى 12 ألفا و800.

وكانت “المصلحة الوطنية لنهر الليطاني” قد تقدمت بإخبار بحق المصانع الملوثة وكل من يظهره التحقيق فاعلا أو شريكا أو متدخلا وتطلب إحالته إلى المراجع القضائية المختصة لملاحقة المخبر عنهم بجرائم تلويث البيئة. وطالبت المصلحة باتخاذ الإجراءات الرامية بإزالة التعديات، وختم المنشآت بالشمع الأحمر، حيث بلغ العدد الاولي في قائمة ملوثي الليطاني 219 مؤسسة صناعية.

 

 

 

 

آخر تحديث: 25 أغسطس، 2018 9:54 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>