دول تحالف الاستانة تعاني من حصار اقتصادي..

كيف اتفق ان دول تحالف الاستانة.. (روسيا، ايران وتركيا) جميعها تتعرض لحصار اقتصادي اميركي وعقوبات تجارية أميركية..!!! هل معاقبتها هي مجرد رد فعل متعلقة بتناقض سياسة كل دولة من هذه الدول مع سياسات الولايات المتحدة الاميركية..؟ ام ان هذه العقوبات مرتبطة بتحالف وتفاهم هذه الدول على معالجة القضية السورية بمعزل عن الولايات المتحدة واوروبا..؟ ودون احترام رغبة الشعب السوري في التحرر والخلاص من النظام الديكتاتوري الحاكم..؟

هل تحالفت هذه الدول في محاولة منها للاستفراد بملف سوريا او لمواجهة الولايات المتحدة واوروبا، ام انها تحالفت لأنها مضطرة لذلك وعليها مواجهة سياسة العقوبات الاميركية..؟ وهل هي قادرة على مواجهة العقوبات الاميركية وتجاوزها..؟

هل تحالف هذه الدول هو تحالف انظمة متشابهة في طبيعتها وتركيبتها، اي انها جميعها ذات نظام رئاسي نظام رئاسي..لذلك هي حريصة على نظام مشابه لها في الشكل والمضمون..؟ ام ان تحالفها كان بسبب انكفاء الولايات المتحدة واوروبا عن معالجة الازمة السورية والتخلي بشكلٍ فعال عن تسوية الوضع ووقف حمام الدم الذي مارسته ايران وروسيا بحق الشعب السوري.؟

اقرأ أيضاً: إيران بين يأس النظام وصبر الشارع

هل قامت الولايات المتحدة عن قصد وبناءً على تخطيط مسبق بتوريط هذه الدول في عمق الازمة السورية عبر التظاهر بعدم الاهتمام بمستقبل سوريا…؟ والاعلان عن ان وضع وواقع سوريا ليس اولوية بالنسبة للولايات المتحدة..؟ وبعد ان تورطت دول التحالف في سوريا، قامت الولايات المتحدة بالامساك بما يقرب من ثلث الاراضي السورية بشكلٍ مباشر عبرانشاء قواعد عسكرية لها فيما يعرف بمنطقة شمال الفرات، ورعاية ودعم قوات سوريا الديمقراطية المكونة بمعظمها من ميليشيات كردية تحظى برعاية عسكرية ومالية اميركية..؟ ام ان موقف الولايات المتحدة التي انخرطت في عمق الازمة السورية كان مستجداً وبناءً على الاحداث الاخيرة ولمنع هذه الدول الثلاث من الاستفراد بكعكة التسوية السورية وبالتالي من الهيمنة والاستفادة من عقود اعادة بناء سوريا والتي قدرتها الاسكوا باربعماية مليار دولار اميركي…؟

وإذا كانت الولايات المتحدة غير معنية بالشأن السوري، كما اشارت اكثر من مرة… فلماذا يتم عقد لقاءات متلاحقة بين رئيسي الاركان الروسي والاميركي لتنسيق العمل المشترك ولمنع وقوع مصادمات او حوادث غير متوقعة بين الجيشين…؟ ولماذا يتم عقد لقاءات دورية بين قادة الجيش الاميركي والجيش التركي للتفاهم على مستقبل المنطقة الكردية في شمال سوريا وصولاً لتسيير دوريات مشتركة بينهما..؟

ما هو القاسم المشترك بين ايران وتركيا، حتى يتم التفاهم فيما بينهما.. ؟؟ وعلى ماذا تم التفاهم..؟ هل الملف الكردي هو السبب..؟؟ هل القلق من انشاء كيان كردي في سوريا قد يتمدد الى تركيا وايران..؟ ام ماذا..؟؟

واذا كانت تركيا تدعم الثورة السورية فلماذا سمحت بتساقط مناطق خفض التصعيد..؟؟ تباعاً بيد الميليشيات الطائفية التابعة لايران..؟؟ وملف ادلب اليوم على المحك..؟ وتصريح وزير خارجية تركيا لا يطمئن..؟

وإذا كانت روسيا حليفة ايران كما يقال ويشاع ولهذا تعقد اللقاءات المتواصلة بين قادة البلدين…فكيف يعلن وزير خارجية روسيا ان امن اسرائيل اولوية بالنسبة لروسيا.. وقد قامت روسيا بوضع نقاط مراقبة في المنطقة المنزوعة السلاح في الجولان بين سوريا اسرائيل…في حين ان ايران تعلن العداء لاسرائيل بشكلٍ مطلق..؟

وإذا كانت ايران حليفة روسيا وشريكتها في معالجة الملف السوري، فكيف تسمح روسيا للطيران الاسرائيلي بقصف المواقع الايرانية وتلك التابعة للميليشيات الخاضعة لها ومن بينها حزب الله في سوريا بشكل دوري ومستمر وبالقرب من المواقع الروسية..؟

الازمة المالية في ايران متفاقمة وتتطور نحو الاسوأ، وفي تركيا اضطر اردوغان الى اتخاذ اجراءات غير عادية لحماية الاستقرار النقدي ومنع انهيار العملة التركية التي هبطت قيمتها اكثر من الضعف خلال اقل من عام..؟

وفي روسيا الازمة المالية تتافقم وتنعكس سلبا على التاييد الشعبي للرئيس الروسي بوتين كما على مخططاته الخارجية تماماً كما يجري في ايرن وتركيا..؟ ومع ذلك يرفض بوتين التخلي عن ادولار كعملة اساسية للتبادلات التجارية الروسية.. بالرغم من الحديث التركي والايراني والروسي عن امكانية استخدام العملة الوطنية لتغطية التبادل التجاري.. ولكن ما يمنع ذلك هو عدم استقرار سعرها والتغييرات الفجائية لقيمة العملة الوطنية في كلٍ من هذه الدول..؟

اذا عدنا للملف السوري نرى ان هذه الدول الثلاث متورطة في اكثر من بلد، وهي بحاجة لتغطية نفقات حروبها وقواعدها العسكرية المنتشرة، في دول مختلفة..؟؟ وفي الوقت نفسه تعاني من ازمة اقتصادية خانقة ومن ازمات داخلية قد تتطور اذا لم يتم معالجتها.. اي يمكن القول ان الازمات الداخلية ومعالجة الاستقرار النقدي يعتبر اولوية لدى الدول الثلاث على كافة الملفات الخلافية التي والصراعات الخارجية التي انخرطت بها في محيطها الاقليمي والدولي….

اسئلة كثيرة تفرض بل تطرح نفسها على كل قاريء ومتابع ومحلل سياسي..؟؟؟ والواقع الاقتصادي في دول التحالف الثلاث وضعها في مأزق .. خطير..؟؟فلا هي قادرة على النغماس اكثر في الملف السوري كما انها غير قادرة على الانسحاب من سوريا دون تحقيق نتائج ايجابية تقدمها لجمهورها..؟؟؟ وقد تكون الساحة السورية على المدى البعيد ساحة استنزاف طويلة الامد..؟؟

ومع ذلك يطل علينا نصرالله ليحدثنا عن قرب اعلان الانتصار..؟ الانتصار على من..؟ ومن هو المنتصر..؟

الشيء الاكيد ان الجميع اي دول التحالف الثلاث وتركيا واسرائيل قد انتصرت على الشعب السوري الذي تم تهجير اكث من اثني عشر مليون مواطن من سكان سوريا، وتم تدمير مدن سوريا وقراها.. والرقم المخيف الذي اعلنته لجنة الخبراء في مؤتمرها الذي عقدته في بيروت منذ ايام عن ان كلفة اعادة الاعمار قد تكون 400 مليار دولار… يكشف عمق الازمة وعجز دول التحالف الثلاث عن الامساك بملف سوريا وحدها دوةن العودة لدول اوروبا والدول العربية لمد يد العون والمساعدة…

مع ذلك لا يمكننا الا ان نقول مبروك الانتصار لحزب الله ونصرالله ..الذي تعاون مع روسيا التي تعاونت مع اسرائيل لتامين امنها واستقرار حدودها.. وتثبيت وجودها في منطقة الجولان المحتل…؟؟؟ ويبقى علينا ان ننتظر ما هي نتائج وتداعيات الحصار الاقتصادي السياسية منها قبل الاقتصادية على دول تحالف الاستانة..؟

آخر تحديث: 16 أغسطس، 2018 11:23 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>