اسرائيل تجتمع مع الضباط السوريين في الجولان…وتسقط السوخوي!

أن تكشف “إسرائيل” عن اجتماعات ضباطها مع ضباط النظام السوري في هضبة الجولان المحتل برعاية الأمم المتحدة، لتنسيق عودة جيش النظام السوري إلى الحدود مع الجولان؛ فلا جديد فيه، لأن الجميع يعلم أن نقض اتفاق خفض التصعيد في الجنوب السوري؛ ما كان ليتم لولا الاتفاق الروسي-الإسرائيلي على ذلك، لكن “إسرائيل” أرادت أن تذكّر النظام بدوره الوظيفي في حماية الحدود، وباتفاق “إبعاد القوات الإيرانية” (نبّه الضباط الصهاينة نظراءهم في جيش النظام السوري إلى ضرورة إبعاد مجموعات إيرانية تعمل تحت غطاء الجيش السوري قرب الحدود)، وبـ “عدم السماح بالخروج قيد انملة عن حدود اتفاق فض الاشتباك عام 1974، تحت طائلة الرد العسكري”، وهكذا كان..إسقاط طائرة السوخوي هو رسم بالنار لقواعد الاشتباك.

آخر تحديث: 26 يوليو، 2018 4:50 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>