وزارة الصحة تسحب valsartan من السوق لاحتمال تسببه بالسرطان!

ما هي حقيقة سحب المستحضرات الطبية التي تحتوي على المادة الواردة من “Zhejing Huahai Pharmaceuticals ltd” من الاسواق اللبنانية؟

اتخذت وزارة الصحة العامة في لبنان قرارا بسحب عدد كبير من الأدوية والمستحضرات الصيدلانية التي تحتوي على المادة الفعالة Valsartan المصنعة لدى الشركة الصينية Zhejiang Huahai Pharmaceutical، وذلك بسبب احتمال ان تكون المادة التي قمنا بذكرها “مسرطنة”! هذا ومنعت الوزارة تداول او استيراد جميع التشغيلات لعدد من المستحضرات الطبية التي تحتوي على المادة الفعالة.

ودعت الوزارة المرضى إلى عدم التوقف عن استخدام الدواء إلا في حال استشارة الطبيب لتأمين بدائل اخرى تدخل في مكوناتها مادة valsartan ولكن من مصدر آخر، على غرار ما قامت به الدول العربية، بينها قطر والإمارات والأردن.

اقرأ أيضاً: الدكتور سكرية: التجارة تطغى على الدواء ولا بدّ من «النسبية»

مصدر مسؤول في وزارة الصحة رفض تسمية ما جرى بـ “الفضيحة الطبية” كما يُثار في وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، حيث قال في حديث لـ “جنوبية” أنه ” قمنا بإصدار تعميم لجميع وسائل الاعلام وما جرى هو امر طبيعي قد يحصل في جميع دول العالم، لذا لا يمكن تسميته بفضيحة طبية”.

وأكد أن “وزارة الصحة اصدرت تعميماً لجميع الصيدليات طلبت من خلاله سحب الادوية والمستحضرات التي تحتوي على المادة الفعالةValsartan المصنّعة لدى الشركة الصينية Zhejiang Huahai Pharmaceutical من الاسواق اللبنانية”.

واشار المصدر إلى أن “لبنان لا علاقة له بتصنيع هذا الدواء وانه بإمكاننا ان نجده في جميع دول العالم”، مضيفاً “تم اصدار تقارير ورسائل تحذر من خطورة المادة Valsartan وقد استجبنا لهذا التحذير كباقي دول العالم من خلال تعميم على جميع الصيدليات والمستودعات الادوية بسحب الادوية التي تحتوي على هذه المادة”.

وفي الختام أكد المصدر المسؤول أن “سحب الادوية والمستحضرات هي خطوة احترازية قامت بها وزارة الصحة، بمعنى أنه بإمكان ان تكون هذه المادة سليمة وغير مسرطنة، واحترازياً تم سحب الدواء، ولكن الامر حتى الآن ما زال غير مؤكد”.

من جهة اخرى، شرح الطبيب محمد المعدراني لـ”جنوبية” ان مادة “فالسارتان” تُستخدم لعلاج امراض القلب والشرايين بسبب ارتفاع ضغط الدم، كما و تستخدم في علاج قصور القلب واعتلال الأعصاب السكري.

اقرأ أيضاً: الدواء سِلعَة للنهب الحلال.. والشركات تعترف «نتلاعب بالأسعار»

واضاف المعدراني ان هذا المستحضر الطبي “يساهم في خفض معدلات الوفاة للأشخاص الذين يعانون اختلال البطين الأيسر بعد الإصابة بنوبة قلبية”.

واعتبر الطبيب المعدراني ان “للفاسارتان آلية عمل خاصة، تعمل على حصر مستقبلات الأنجيوتنسين2، وهي مادة موجودة في الجسم تعمل على تشجيع انقباض الأوعية الدموية، كما ان حصر فعالية هذه المادة في الأوعية الدموية يمكّنها من التوسع”.

ويذكر ان الفالسارتان يعتبر علاجا ناجعا لحالات القصور في نشاط القلب بشكل خاص، وهو ما يمنحه اهمية كبرى، والسؤال حول امكانية حلول دواء اخر يحل مكانه، يكون له الفعالية ذاتها، خاصة وانه يصرف للمرضى الذين لا يتحملون الادوية التي تندرج ضمن عائلة الانزيم المحول للانجيوتنسين؟

آخر تحديث: 20 يوليو، 2018 8:42 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>