اعتصام أمام بلدية شمسطار: إستنسابية في التلزيمات واستقواء بحزب الله

يستمر الاعتصام في شمسطار غربي بعلبك، والسبب ادعاء اصحاب الاليات والمعدات استئثار رئيس البلدية بتلزيم المشاريع بطرق استنسابية خاصة به.

يقف اليوم اصحاب الاليات ومعدات البناء بمحركاتهم منذ الصباح الباكر، معتصمين امام مبنى البلدية في شمسطار، ويقطعون الطريق ليعبّروا عن سخطهم من بلديتهم، حال النقمة هذه تنسحب على اجواء البلدة و”تبعث جوا من عدم الارتياح بانتظار حل الامور على خير”، كما يقول أحد السكان المطلعين على المشكلة عن قرب، والذي اكد لـ”جنوبية” أحقية مطالب اصحاب الاليات وهم من اهالي البلدة، وتعرضهم للمظلومية والغبن” مؤكدا ” ان المعتصمين وصلوا الى هذه الحال بعد ان طفح الكيل مما يتعرضون له من اقصاء وتمييز من قبل بلديتهم التي يفترض انها ترعى مصالحهم”، وتابع ” هذا التحرك سيفتح الباب على امور كبيرة ومخالفات بالجملة ومشاكل الماء والكهرباء وغيرها، فرئيس البلدية سهيل الحاج حسن يستقوي بجهة سياسية وحزبية تدعمه ويتلطى خلفها، علما انها تدعو لمحاربة الفساد!”.

اقرأ أيضاً: التقنين الكهربائي في صور يفجر احتجاجات شعبية

ولان لسان حال سكان تلك البلدة كغيرهم من البقاعيين، دائم الشكوى من تردي الاوضاع الخدماتية وتراجع الانماء، وهو ليس بالأمر الخافي مع كثرة الوعود الانتخابية ومحاولة تبديد هواجس المقترعين وتطمينهم خلال الدورة الانتخابية الاخيرة، لسوقهم باتجاه العودة للدوران في دوامة الفقر والتردي، وما الحملة التي يقوم بها النائب جميل السيد في هذا الاطار الا دليل على التخبط التي تعيشه المنطقة التي تُصوّر وكأنها خارجة عن القانون.

ما هو اساس المشكلة بين اصحاب الاليات والبلدية في شمسطار؟

“جنوبية” تواصلت مع السيد وائل الحسيني احد اصحاب الاليات المعتصمين في ساحة البلدية، الذي اكد ان “عنوان اعتصامهم هو اسقاط البلدية واعضائها”، وقال: “رئيس البلدية يعمل وفق طريقة تفاضلية في اختيار الاسماء التي تهمه فقط، فيعطي تلزيم المشاريع لطرف دون الاخذ بعين الاعتبار الاطراف الاخرى والتي تكون اكثر احقية” مضيفا” مع تكرار هذه المشكلة، وبعد مراجعة البلدية ورئيسها اكثر من مرة كانت التبريرات جاهزة بطرق الالتفاف والتلاعب، علما اننا لم نمانع اجراء مناقصات لتلزيم المشاريع ولكن كل الطرق لم تجدِ نفعا ولم نصل الى حلول”.

واضاف الحسيني: “لم تقتصر الامور على ذلك بل قام رئيس البلدية بإعطاء كل المشاريع وتلزيمها لشخص من خارج البلدة وهو حمزة الموسوي، والادعاء انه يستوفي كل الشروط” متسائلا” هل من الضروري ان اكون مليارديرا ليتم اعطائي تلك المشاريع؟ ولو كنت كذلك لما عملت في جرف الثلج او حفر الطريق لاحصل على لقمة عيشي!”

واشار الحسيني الى ان “رئيس البلدية يستقوي بحزب الله ويدعي انتماءه اليه ويستعمل سلطته” مؤكدا” نحن لسنا ضد حزب الله ولكننا لن نرضى بعد اليوم بهذا الاستئثار وممارسات رئيس البلدية، خاصة ان اعضاء البلدية منذ قليل استقووا علينا وقالوا لنا بأنهم يمثلون السلطة ولا قرار لاحد غيرهم، ونقل عن رئيس البلدية تهديده لهم بفتح الطريق بالقوة”، وطالب الحسيني “بتغيير رئيس البلدية بأحد الاعضاء البلديين لانتفاء الثقة به، فهو شخص استفزازي وكيدي، ولا يمكننا التفاهم معه ونطالب باستقالته”.

وختم الحسيني قائلا” اذا كان حزب الله يدعو لمحاربة الفساد، أقول لهم هذا الشخص هو رمز للفساد وهو يحتمي خلف ستار الحزب”.

اقرأ أيضاً: نزاع على عقار في «بريقع».. وقضاء حزب الله ينسحب لصالح قضاء الدولة

من جهة اخرى، تحدث عضو بلدية شمسطار علي العزير لـ”جنوبية” عن ملابسات المشكلة، بعد مواجهته بما يدعيه اصحاب الاليات من غبن ومظلومية تلحق بهم، فقال” المعتصمون هم اهلنا ونسعى للتفاوض معهم، وسنعمل على ارضائهم” مضيفا “الا ان المعتصمين يرفعون مطالب غير منطقية فهم يريدون استقالة البلدية رئيسا واعضاءا، وهذا امر لا احد يؤيده او يقدر عليه، ولا مانع ان يقوموا بتقديم برنامجهم ومطالباتهم” ولدى سؤاله عن ادعاءات اصحاب الاليات بتكرار تقديم شكواهم دون حل مشكلتهم، واستقواء رئيس البلدية بجهة حزبية اجاب” طبعا لديهم حقوق ونحن لا ننكرها، ولكن الامور تحل بالتفاوض، فلكل طرف وجهة نظره وجانب من الحق يتمتع به، كما ان المحتجين ينتمون الى الجهة الحزبية نفسها”.

اذن، فالمتهم بالتعسف باستخدام سلطته البلدية يستقوي بحزب الله حسب قول المحتجين الذين لا ينكرون انهم من جمهور الحزب، وهنا تكمن المشكلة، وتزيد اذا ما علمنا ان من يستأثر بالتلزيمات والمشاريع في شمسطار هو مقرب من حزب الله أيضا، فلمن الشكوى ومن يجرؤ على المحاسبة؟

آخر تحديث: 17 يوليو، 2018 3:07 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>