في سجل العار اللبناني

السوريون في الكحالة ممنوعون من السكن فيها..

مساء الجمعة 13/7/2018حولت شرطة بلدية الكحالة نفسها إلى ميليشيا مدعومة من شبان في البلدة؛ فأغارت على بيوت السوريين، وضربتهم، وشتمتهم، وأخرجتهم حفاة يتراكضون خارج نطاق البلدية بلا سبب، سوى أن البلدية قررت “تطهير” البلدة من كل سوري غير مكفول من أحد أبنائها (الكحالة بلدة مسيحية في جبل لبنان على خط بيروت دمشق).

إقرأ أيضا: استضعافٌ سني حتى في الجريمة والعقاب

لم تتحرك وزارة الداخلية صاحبة الاختصاص، ولا وزارة النازحين مسلوبة الاختصاص، ولا القضاء.. فالسوري في لبنان مجرد من الحقوق، ومن الإنسانية.. السياسيون يحرضون على العنصرية، والناس تزداد اضطهادا.. وتخلفا عن إدراك أن تقبل “الآخر” ومساعدته هو مقياس لتحضرها.

آخر تحديث: 16 يوليو، 2018 12:33 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>