زياد الرحباني إلى القفص الذهبي والعروس إعلامية!

 بعد غياب عامين عن الإطلالات الإعلامية، كسر الفنان والموسيقى زياد الرحباني صمته من خلال شاشة “المنار” في مقابلة مطولة حاوره فيها الإعلامي عماد مرمل.
الرحباني الذي خلقت أراؤه السياسية جدلاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي لاسيما تلك المتعلقة بالنظام السوري وبرئيسه بشار الأسد، أعلن بالتالي أنّه سيدخل القفص الذهبي في الأيام القليلة المقبلة.
وفيما كشف زياد أنّ عروسه هي إعلامية تعمل في قناة “الميادين”، تحفظ في المقابل عن ذكر اسمها على الهواء.
في سياق آخر، كان للخلاف الذي وقع قبل 3 سنوات بين الموسيقي زياد الرحباني و والدته السيدة فيروز، الحيز الأهم من الإطلالة فالجمهور اللبناني كان قد اشتاق للأعمال التي تجمي بين الإثنين، ليعلن الرحباني أنّ القطيعة قد انتهت وأنّه يتواصل يومياً مع والدته، كذلك فاجأ زياد المتابعين بأنّه يعمل على ترتيب حفلة مشتركة لهما العام القادم.

يذكر أنّ سبب الخلاف بين السيدة فيروز وابنها، هو قيام الأخير بإعلان موقفها السياسي، حيث قال في لقاء صحافي أنّها “تحب السيد حسن نصر الله كثيرا”.

إقرأ أيضاً: لا زياد الرحباني «ناشط».. ولا فيروز في المستشفى

آخر تحديث: 2 يوليو، 2018 5:55 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>