توقيف عصابة تبتز ضحاياها مادياً بعد تصويرهم في أوضاع مخلة بالآداب

أعلنت قوى الأمن الداخلي، في بيان، أنه “بتاريخ 22/6/2018, ادعى أحد المواطنين لدى إحدى الفصائل الإقليمية في منطقة الجنوب حول تعرضه للابتزاز من قبل أشخاص عمدوا إلى تهديده بنشر مقاطع فيديو تمّ تصويرها وهو يقيم علاقة جنسية مع إحدى الفتيات، طالبين منه مبلغ  ٢٥٠٠٠$ لقاء عدم النشر وفضح أمره.

وعلى الفور، باشرت شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي الاستقصاءات والتحريات الحثيثة التي أدت الى تحديد أفراد المجموعة المؤلفة من ثلاثة أشخاص، وهم:

– م. ع. (مواليد عام 1991، لبناني) ومطلوب للقضاء بجرائم سرقة
– ج. خ. (مواليد عام١٩٩٤، لبناني)
– غ. ع. ( مواليد عام ١٩٨٨، سورية)

وبتاريخ 27/6/2018 وبعد عملية رصد ومراقبة، أوقفت الشعبة المذكورة في منطقة الضاحية الجنوبية الأول (م. ع.) وزوجته السورية (س. خ.) وضبط بحوزته إخراج قيد إفرادي عائد لشقيقه، يستخدمه لتجنّب توقيفه من قبل الأجهزة الأمنية.

وبالتحقيق معه، اعترف بقيامه بالإشتراك مع الثاني (ج. خ.) بثلاث عمليات ابتزاز، وذلك من خلال تصوير علاقات جنسية تقيمها الثالثة (غ. ع.) مع أشخاص ميسوري الحال، تم انتقاؤهم بعناية بهدف ابتزازهم ماديّاً، وأنهم نجحوا سابقاً في ابتزاز أحدهم بمبلغ ٥٠٠٠ دولار أميركي، وفشلوا مع الآخرين، وهذا ما أكدته الزوجة لدى استماعها.

وسُلّما إلى القطعة المعنية، للتوسّع بالتحقيق معهما، بناءً على إشارة القضاء المختص، والعمل جارٍ لتوقيف باقي المتورطين”.

آخر تحديث: 2 يوليو، 2018 10:45 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>