معلومات جديدة عن المراهق مصطفى حج دياب المخطوف في سوريا!

بعد الصمت الرسمي حول قضية الشاب المخطوف مصطفى حج دياب،، كشفت وزارة الخارجية اللبنانية أنّ “مذكرتين خطيتين تمّ ارسالهما عبر السفير اللبناني في دمشق سعد زخيا لرئيس الدائرة القنصيلة في وزارة الخارجية السورية”.

وأكّدت الوزارة في تقرير أعده الإعلامي علاء سرحال وبثّه “تلفزيون المستقبل”، أنها طالبت المسؤولين السوريين بمتابعة هذا الملف.

ولفتت الوزارة إلى أنّهم قد تمّ التواصل مع مدير عام الأمن العام اللبناني اللواء عباس ابراهيم وتكليفه بالمتابعة الحثيثة لهذا الموضوع.

هذا و وجه الوالد المفجوع محمد حج دياب، مناشدة للواء عباس ابراهيم عبر شاشة “المستقبل”، تمنى بها العمل على إعادة مصطفى قبل العيد وأن يعتبر اللواء ابراهيم الشاب المراهق كأحد أبنائه.

في السياق نفسه، نقلت “المستقبل” عن مصادرها، قيام السلطات السورية يوم الجمعة الماضي، بمداهمة المكان الذي كانت المجموعة الخاطفة تضع فيه مصطفى في منطقة طلائع البعث، غير أنّ العملية أسفرت عن الإفراج عن ثمانية أشخاص لم يكن مصطفى من بينهم.

ولفتت المصادر نفسها لـ”المستقبل” إلى انّ السلطات السورية تعمل مع وسيط محلي في المنطقة، للتواصل مع الجهة الخاطفة ولمعرفة مطالبها للإفراج عن الشاب مصطفى دياب.

إقرأ أيضاً: والد «مصطفى حج دياب» لـ«جنوبية»: الخارجية غير مهتمة بمصير ولدي المخطوف

 

 

 

 

آخر تحديث: 13 يونيو، 2018 1:49 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>