يعود المبعوث من رقاده ليدهش العالم من جديد..

بعد قتله السوريين وتهجير 6 ملايين منهم خارج سوريا؛ يتبجح وزير خارجية النظام السوري بالقول: “نحن الأحرص على إعادة النازحين إلى وطنهم”.

وليد المعلم لم يشاهد الهياكل العظمية في مضايا واليرموك والغوطة وغيرها، ولم ينتبه إلى المدن والقرى التي صارت ركاما، ولم يعبأ بمقتل 511 الف سوري ( لغاية شهر آذار الماضي وفقا للمرصد السوري 85% منهم قتلهم النظام وحلفاؤه) لكنه تجرأ على القول: “خلال سبع سنوات من الحرب لم ينقطع رغيف الخبز عن المواطن، والكهرباء أعيد إصلاحها، ولا يوجد في معظم شوارع زبايل مثل جيراننا (لبنان)”.

بذمتكم؛ في أكثر من هيك “زبايل”؟!

آخر تحديث: 4 يونيو، 2018 5:20 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>