يريد حزب الله من الحكومة أن تكون واجهة تتحمل موبقات أفعاله

يذهب مقاتلو “حزب الله” إلى سوريا واليمن والعراق.. دون إذن الدولة اللبنانية. يقتلون السوريين ويهجرونهم وينشئون القواعد العسكرية مع الحرس الثوري الإيراني في القصير والقلمون وغيرها دون موافقة الدولة اللبنانية. ولحين الاتفاق المستحيل على إستراتيجية دفاعية؛ يمسك الحزب بقرار السلم والحرب، ويصوغ بنفسه السياسة الدفاعية باسم الدولة اللبنانية..ثم عندما تضع دول غربية أو عربية أسماء قيادات من الحزب على لائحة الإرهاب يصيح السيد حسن نصر الله: “الحكومة اللبنانية، مسؤولة عن هؤلاء اللبنانيين الذين يتم وضعهم على لوائح الإرهاب” (25/5/2018).

يريد “حزب الله” من الحكومة اللبنانية أن تكون واجهة سياسية؛ لا تسأله عما يفعل، وتتحمل موبقات ما يفعل.

آخر تحديث: 31 مايو، 2018 10:02 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>