مغسلة «فلوي FLOWY» تعقم المياه وتعيد تدويرها من خلال الطاقة الشمسية

فريق "فلوي" يبتكر مغسلة لليدين تعمل عبر الطاقة الشمسية. فما هي ابرز صفاتها؟

مع تزايد دور الطاقة المتجددة في حياتنا اليومية، ومع تحوّلها إلى عامل أساسي في كل الاستعمالات لكونها طاقة مستدامة وصديقة للييئة، تمكن فريق “فلوي” اللبناني من ابتكار مغسلة لليدين تعمل عبر الطاقة الشمسية على تعقيم المياه وإعادة تدويرها لتصبح صالحة للشرب والغسيل.

مع الإشارة إلى أنّ هذه المغسلة مصممة حصراً لتلائم  مخيمات اللاجئين.

دوافع هذا الابتكار:

بعدما رأى أحد أعضاء فريق “فلوي” الذي يعمل في المجال البيئي أنّ هناك حاجة ماسة لتأمين المياه النظيفة في مخيم اللاجئين، عمل الفريق من جهته على ابتكار نظام “فلوي”.

إقرأ أيضاً: استخدامات متعددة لطاقة المياه

إيجابيات هذا الابتكار:

  • خالي من إنبعاثات الكربون.
  • يعيد تدوير المياه لذا كمية المياه المهدورة عند كل استخدام هي قليلة.
  • يقلل استهلاك المياه بحدود الـ 95 %.
  • يتيح نظام “فلوي” للمنظمات غير الحكومية خفض تكلفة الخدمات التي يقدمونها بما يقارب الـ 8.500 دولار خلال عشر سنوات.
  • على الصعيد البيئي، يخفض هذا النظام انبعاثات الكربون وكمية المياه غير المعالجة.
  • يؤمن فرص عمل للاجئين سواء في الإدارة أو في الصيانة.
  • يتيح هذا النظام استخدام المياه في أماكن أخرى.

وتعمل هذه المغسلة الصديقة للبيئة على فلترة وتعقيم، وإعادة تدوير المياه بشكل مستمر.

الجدير ذكره أنّ القدرة الاستيعابية الحالية لهذه المغسلة هي 200 ليتر، وتخدم حوالي 142 لاجئاً، هذا ويخطط الفريق المبتكر إلى تصميم نموذجاً أكبر في المستقبل.

إقرأ أيضاً: مصابيح صديقة للبيئة تعمل بالمياه والملح!

 

آخر تحديث: 31 مايو، 2018 12:49 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>