هذا هو السرّ الذي أدى الى مقتل بن لادن

كشف قاتل أسامة بن لادن، الضابط في القوات البحرية الأميركية الخاصة روبرت نيل (41 عاماً) إن ما يعرف بتعذيب “الإيهام بالغرق” كان له الفضل الاكبر في كشف عن مخبأ بن لادن، وذلك في اشارة الى تعذيب معتقلين من تنظيم القاعدة أقروا بمكان مخبأ زعيمهم.

يذكر أن نيل كان من بين الفريق الذي تولى تعقب أسامة بن لادن، حيث تمكنوا من كشف مخبأه في بيته المحصن في ضاحية أبوت آباد قرب العاصمة الباكستانية إسلام آباد في أيار 2011.

اقرأ أيضاً: الجيش الاميركي قتل بن لادن واحتفالات في الولايات المتحدة

وجاءت تغريدة قاتل بن لادن عقب دفاعا عن مثل وسائل التعذيب العنيفة التي دأبت وكالة الاستخبارات المركزية على استعمالها في معتقل غوانتانامو وفي سجون سرية أخرى.

آخر تحديث: 11 مايو، 2018 2:36 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>