انتخابات دائرة الجنوب الأولى: صيدا – جزين

صيدا:
1- فازت بهية الحريري وأسامة سعد كما كان متوقعا تماما، مع الانتباه إلى ان تيار “المستقبل” خسر بالمحصلة النهائية، لأنه تخلى عن مقعد لخصمه التاريخي أسامة سعد .

2- فوز أسامة سعد هو فوز ل “حزب الله” أيضا، وهدف سجله الحزب في مسقط رأس مؤسس الحريرية.

3- أكد الدكتور عبد الرحمن البزري حضوره وحل ثالثا رغم وجود مرشح آخر من أسرته على لائحة منافسة.

4- خاضت “الجماعة الاسلامية” الانتخابات للمرة الاولى من زمن طويل بعيدا عن التحالف مع “المستقبل”، فأكدت حضورها قوة سياسية في صيدا، لكن النتيجة التي نالها الدكتور بسام حمود جاءت أقل من المتوقع، ما يعني أن الجماعة عجزت عن حشد الإسلاميين في صيدا خلفها أو شد شرائح صيداوية من غير المنتمين للجماعة وأسرهم.

5- نال المرشح سمير البزري المدعوم من رجل الأعمال مرعي أبو مرعي نتيجة تستحق التوقف، مكرسا حيثية لم يتوقعها كثيرون ( ثلث الاصوت التي نالها الدكتور عبد الرحمن البزري أو الدكتور بسام حمود) وذلك إذا أخذنا بالاعتبار كونه من خارج الندوة السياسية ويخوض الانتخابات بمرشح مغمور.
جزين:
1- احتفظ “التيار الوطني الحر” بمقعدين مسيحيين ( ماروني وكاثوليكي) من اصل ثلاثة، كما كان متوقعا، وأكد زياد أسود تفوقه على زميله الماروني في التيار أمل أبو زيد (خسر المقعد).

2- سجلت حركة “أمل” هدفا كبيرا في ملعب العونيين بإيصال إبراهيم عازار الى الندوة البرلمانية وبأصوات عالية (أكثر من 11 الف صوت).

آخر تحديث: 7 مايو، 2018 2:54 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>