حزب الله لمعارضيه: انتخبوا اي لائحة عدا… «شبعنا حكي»!

ضغوطات حزب الله على لائحة "شبعنا حكي" مستمرة.

علم موقع “جنوبية” من مصادر متابعة للانتخابات النيابية في دائرة الجنوب الثالثة “حاصبيا – مرجعيون – النبطية – بنت جبيل” أنّ حزب الله يوفد ممثلين عنه للتواصل مع الأشخاص الذين من المرجح أن يقترعوا للائحة “شبعنا حكي”، وبحسب المعلومات فإنّ الحزب يطلب من هؤلاء التصويت لأي لائحة باستثناء اللائحة المعنية!

اقرأ أيضاً: المرشّح فادي سلامة: نحن نمثّل مقاومة حقيقية في «شبعنا حكي»

وهذا لا يعد الانتهاك الأوّل لحزب الله إذ سبق وعمد عناصره إلى تمزيق صور الحملة، إضافة إلى اعتدائهم جسدياً على المرشح الصحافي علي الأمين، على خلفية تعليق صورة له في بلدته شقرا.

وللوقوف عند هذه المعلومات تواصل موقع “جنوبية” مع المرشح عن المقعد الشيعي في النبطية على لائحة “شبعنا حكي”أحمد اسماعيل، الذي أكّد لموقعنا أنّ الخطاب الواضح والمرتفع للائحة “شبعنا حكي”، لا يروق لحزب الله، وذلك لكون هذا الخطاب أكّد أنّ هذه اللائحة هي التي تمثل المعارضة الحقيقية في دائرة الجنوب الثالثة.
لافتاً إلى أنّ الحزب يوفد أناساً للقاء أو للاتصال بالأشخاص الذي يتفاعلون مع لائحة “شبعنا حكي”، فيطلبون منهم عدم التصويت لهذه اللائحة.
يوضح اسماعيل أنّ حزب الله لا يطلب من هؤلاء التصويت للائحته، إذ يقول لهم “ما عم نقلكم انتخبونا”، ولكن انتخبوا أي من اللوائح المتنافسة إلا “شبعنا حكي”.

مضيفاً “الحزب يعمل على تشويه صورتنا فيروج أننا شيعة سفارات، وأننا من الخوارج عن إرادة البيئة، وبالتالي ليس من مصلحة الناخب أن يكون معنا”.

اقرأ أيضاً: مَن كان الخصم بوجه السيد الأمين؟

هذا ويشدد اسماعيل أنّ مساعي حزب الله لم تنجح إذ أنّ بعض العائلات قد واجهته، مشيراً إلى أنّ العديد من الشكاوى قد وردتهم حول هذه الممارسات التي يعتمدها الحزب في دائرة الجنوب الثالثة.

ويختم المرشح على لائحة “شبعنا حكي” أحمد اسماعيل مؤكداً أنّ الحزب منزعج من تحركاتهم على الأرض، وهذا ما دفع به إلى ردّة فعل عنيفة، كان اخرها الاعتداء الذي تعرض له المرشح علي الأمين.

آخر تحديث: 3 مايو، 2018 3:17 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>