من قصد برّي بقوله: من يحمل فيروسات مذهبية نقول له ازرعها في مكان آخر

علّق رئيس المجلس النيابي  نبيه برّي على ما سماها إستفاقة البعض المتأخرة على حقوق المسيحيين مستغربا حرصهم  المفاجئ على تحصيلها في التمثيل النيابي في الجنوب.

وأشار في حديث لـ “الجمهورية” “أنه كان اوّل من طالب أن يكون للمسيحيين الجنوبيين تمثيلا في  الجنوب  في العام 1992، وخصوصاً  أن يكون لهم في المناطق الحدودية أكثر من مقعد نيابي.

إقرأ ايضًا: بيان استنكار لـ«اليسار الديموقراطي» لما تعرّض له الأمين

وتوجّه بر]ي لهؤلاء بالقول “ليعلم الجميع، وخصوصاً أولئك الذين يقومون بسياحة إنتخابية وينفخون في أبواق الفتنة، بأنّ الجنوب بكلّ قراه هو صخرة للوحدة الوطنية والعيش المشترك، وأيّ رياح طائفية موسمية لن تمر ومن يحمل فيروسات مذهبية نقول له ازرعها في مكان آخر، فلا الجنوب ولا لبنان يحتمل هذا المرض القاتل والمميت للجميع”.

آخر تحديث: 23 أبريل، 2018 1:13 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>