المشنوق لـ مراقبي الانتخابات الأوروبي: المهمة الأولى مراقبة اقتراع المغتربين في أوروبا

إستقبل وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق رئيسة وفد “المراقبين الدوليين” التابع لـ”الإتحاد الأوروبي” السيدة إيلينا فالنسيانو، بحضور سفيرة الإتحاد الاوريبي كرستينا لاسن، قبيل بدء مهماته في لبنان. وقد استمع الوفد الأوروبي من وزير الداخلية إلى شرح عن مجمل التحضيرات اللوجستية والتقنية والفنية المتعلقة بالإنتخابات النيابية.

فالنسيانو، وهي عضو سابق في مجلس النواب الإسباني وعضو حالي في مجلس النواب الأوروبي عن إسبانيا، شرحت مهمات فريق مراقبة الانتخابات الذي يضمّ أكثر من 100 مراقب، وبدأ أعضاؤه في الوصول تباعاً إلى لبنان. وأوضحت أنّ مجموعة مراقبين من هذا الفريق سيكون مسؤولاً عن مراقبة عملية إقتراع غير المقيمين في 29 نيسان، داخل 10 دول تابعة للإتحاد الأوروبي (بينها سويسرا).

والجدير ذكره أنّ “المعهد الوطني للديمقراطية” الذي ترأسه وزير خارجية الولايات المتحدة السابقة مادلين أولبريت، سيقوم بمراقبة الانتخابات النيابية أيضاً من خلال 30 مراقباً سيتوزعون على الدوائر الـ15.

إقرأ أيضاً: المشنوق: مشاريع مؤتمر سيدر ستؤمّن فرص عمل جديدة

كما من المتوقع أن يقوم فريق من “جامعة دول العربية” وآخر من “الشبكة العربية لمراقبة الانتخابات” بمراقبة الانتخابات، بينما لن يتمكن “مركز كارتر” من إرسال فريق مراقبين لأسباب تتعلق بغياب التمويل. مع العلم أنّ هذه المجموعات سبق أن راقبت الانتخابات النيابية في لبنان في العام 2009.

آخر تحديث: 13 أبريل، 2018 12:40 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>