المرشح الدكتور زياد عقل لـ«جنوبية»: المجتمع المدني يجب ان يأخذ فرصته

ماذا يقول مؤسس جمعية اليازا الدكتور زياد عقل عن ترشحه في لائحة "كلنا وطني" في بعبدا لموقع "جنوبية"؟.

أطلقت حملة “كلنا وطني” لائحة مجتمع مدني بامتياز في دائرة بعبدا وذلك في حفل نظمته يوم الأربعاء الواقع في 4 نيسان 2018، في فندق “Lancaster” – الحدت، بحضور العديد من فعاليات وأبناء المنطقة.

وتضم اللائحة: المحامي الناشط واصف الحركة والدكتور علي درويش عن الشيعة والدكتورة ماري كلود الحلو وصاحب جمعية “يازا”الدكتور زياد عقل، والمحامي جوزف وانيس عن الموارنة، والدكتورة رانيا المصري عن المقعد الدرزي.

وتمحورت الكلمات التي القيت في الحفل حول محاربة الفساد، وتحقيق المساواة والإنماء.

في هذا السياق، أجرى موقع “جنوبية” حديثاً مع مؤسس اليازا الدكتور زياد عقل المرشح على لائحة “كلنا وطني”، أكد خلاله أنّ على الناخبين والناخبات في قضاء بعبدا أن يُحكَموا ضميرهم في 6 أيار وأن ينتخبوا لائحة “كلنا وطني”، بإعتبار أنها” الخيار الأنسب لكل من أهالي بعبدا والدوائر الأخرى التي تخوض فيها “كلنا وطني” معركتها الإنتخابية”.

مشيراً إلى أنّه “في بعبدا يوجد ثلاث لوائح للسلطة، ومن هو راضٍ على الوضع الحالي فلينتخبهم، فهذا خيارهِ”.

وأعلن عقل أنّ لائحة “كلنا وطني” مكونة من مرشحين معارضين للنظام السياسي، وهدفها هو إيجاد معارضة بناءة في مجلس النواب، وإستهداف توجه الحكم بشكل ديمقراطي عبر وجود موالاة ومعارضة.

إقرأ أيضاً: «كلنا وطني» تُطلق لائحتها في بعبدا تحت راية مواجهة السلطة ومحاربة الفساد

وأضاف عقل “محبتي للخدمة في الشأن العام بدأت منذ فترة طويلة حيث عملت ورفاقي في اليازا بحيوية وبمثابرة على مدى 24 سنة، فكانت لنا جهود ومبادرات متواصلة لحماية حياة الإنسان من الموت على طرقات بلدي وفي مختلف قضايا السلامة العامة”.

مشيراً إلى أنه تطوع لأكثر من عشر سنوات مع لجنة الأشغال العامة والنقل النيابية لإعداد قانون السير بهدف تعزيز سلامة السير ولكن الواقع أن الغرامات ارتفعت بحق المواطن في وقت لم تبادر الحكومة إلى تطبيق معظم البنود المتعلقة بواجبات الدولة.

هذا وتعهد الدكتور زياد عقل “الإلتزام بالدستور اللبناني والدفاع عنه قولاً وفعلاً من خلال الإلتزام بعضوية المجلس النيابي وهي 4 سنوات دون أي محاولة للتمديد تحت أي ظرف كان، إضافةً إلى استجواب الوزراء المقصرين بواجباتهم، وطرح الثقة أمام مجلس النيابي ورأي العام”.

ويلفت عقل عند سؤاله عن سبب خوضه للإنتخابات النيابية أنّ “ترشحه إلى مجلس النواب يهدف إلى إعطاء قيمة لسلامة وصحة الانسان من خلال مواجهة الأخطاء الطبية عبر آليات قانونية لتحسين الاداء الطبي، مواجهة الفساد المستشري عبر تعديل بعض القوانين التي تشجع الفساد بشكل غير مباشر، إيجاد قانون خاص لسلامة الغذاء وتفعيل خطط وطنية لمواجهة التزايد الكبير لمرض السرطان في لبنان، تفعيل دور السلطات المحلية والبلديات والسعي لتطوير قانون البلديات، ووضع حد لهدر المال العام، ودعم الجامعة اللبنانية والمؤسسات التربوية الحكومية،والمحافظة على احواض الانهر ومنع المزيد من التعديات على الملك العام، إضافةً إلى جميع العناوين التي طرحها برنامج “كلنا وطني” على مساحة الوطن.”

إقرأ أيضاً: معركة انتخابية متكافئة في دائرة بعبدا والمقاعد مناصفة بين اللائحتين

يتابع المرشح في لائحة “كلنا وطني” قائلاً ” كما أنني في حال انتخبت نائبا عن الشعب اللبناني فإنني سأعمل جاهداً للمحافظة على الدستور وعلى العدالة والمساواة بين الإناث والذكور والفصل بين السلطات، إضافةً إلى تحقيق هذه الاهداف بشكل جديَ بكل ما اتيح من قوة”.

وبحسب عقل فإن الخرق في دائرة بعبدا هو شبه محسوم.

وختم مؤسس اليازا الدكتور زياد عقل المرشح في لائحة “كلنا وطني” بالقول أن”6 أيار هو يوم تاريخي، واقول لجميع الذين صوتوا في الانتخابات السابقة بورقة بيضاء أن يمنحوا أصواتهم هذه المرة للمجتمع المدني، وأن يمنحوه الفرصة للدخول إلى الندوة البرلمانية تحت لوائح “كلنا وطني”، فنحن نراهن عليهم”.

آخر تحديث: 16 أبريل، 2018 1:33 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>