أهالي الموقوفين الإسلاميين لأحمد الحريري: ما تحملوا تاخدوا صوت واحد إذا ما صدر العفو العام

زار ظهر اليوم أمين عام تيار المستقبل الأستاذ أحمد الحريري خيمة إعتصام اهالي الموقوفين الاسلاميين في البقاع، حيث استمع إلى الأهالي الذين تحدثوا عن رفضهم للمسودة المطروحة مطالبين بالعفو العام الشامل عن ابنائهم، وذلك بحضور فعاليات المنطقة وعلمائها.

تحدث المختار ناصر صالح كلمة شدد خلالها على مظلومية أبنائهم معتبرا ان العفو العام ظلم لهم لأن الأصل إطلاق سراحهم والاعتذار منهم لأنهم مظلومين، مستنكرا استثناء احد منهم، قائلاً: “لن نسمح بدخول صناديق الاقتراع إلى قرانا اذا لم يصدر العفو العام الشامل قبل الانتخابات النيابية”.

ثم تحدث والد أحد الموقوفين كلمة تحدث فيها عن تركيب الملفات لأبنائهم مؤكدًا بأن الأهالي لا يريدون اي شيء إلا عودة أبنائهم إليهم، قائلاً: “ما تحلموا تاخدوا صوت واحد إذا ما صدر العفو العام الشامل قبل الإنتخابات”.

إقرأ  أيضاً: إطلاق سراح المتحدث الإعلامي باسم أهالي الموقوفين الاسلاميين

من جهته تحدث الحريري بعد استماعه لشكاوي بعض الأمهات عن مسودة قانون العفو العام التي يُعمل على تعديلها، واعدا بأن يكون العفو العام قريبا.

آخر تحديث: 6 أبريل، 2018 10:14 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>