داعش بالصورة يهدد بقطع رأس ميسي اذا شارك في مونديال روسيا!

في إطار تهديداته لـ”بطولة كأس العالم روسيا 2018″ ضمن معاقبة روسيا لمشاركتها في الحرب السورية، نشرت إحدى الصفحات التابعة لداعش صورة افتراضية مزيّفة لأحد الإرهابيين وهو يمسك بنجم الكرة الارجنتيني ليونيل ميسي قبل قطع رقبته، وتنفيذ حكم الإعدام عليه في ملعب “لوجينكي” الذي يستضيف مباراة الافتتاح والنهائي للمونديال.

اقرأ أيضاً: «المونديال» في روسيا هدفا لـ«داعش»!

وقال المتحدث الرسمي لنادي برشلونة الإسباني جوسيب فيفيس، إن “تنظيم داعش استخدم صورة ميسي في تهديداته لكأس العالم 2018 لأنهم يرون النجم الأرجنتيني رمزًا لكرة القدم في الوقت الحالي”.

ميسي

وأضاف المتحدث الرسمي للنادي أن “التنظيم الإرهابي بحث عن صورة لتهديد كرة القدم قبل مونديال 2018 فوضعوا ليونيل ميسي عنوانا لهذا التهديد الصريح للحدث العالمي التي تستضيفه روسيا في حزيران المقبل”.

وفي تقرير لمؤسسة “آي إتش إس” في بريطانيا، تقول أنه في حال حدث هذا الهجوم في روسيا فانه من شأنه ان يعطي دعاية هائلة لـ “داعش” ومقاتليه، لافتاً إلى أن مشاركة إيران والسعودية في “المونديال” يشكل عنصر جذب للتنظيم لاستهداف البطولة.

آخر تحديث: 16 أبريل، 2018 8:38 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>