بالصور: عندما كانت بيروت مغطّاة بالثلوج!

يعد العام 1963، من آخر الأعوام التي شهدت فيها سواحل بيروت تساقط الثلوج، إلى ذلك تحفل الذاكرة اللبنانية بالمراحل التي اكتست فيها مدينة بيروت بالثلج الأبيض، لاسيما في شباط العام 1920 إبان الحرب العالمية الأولى.

هذه الواقعة النادرة والتي تفاجأ فيها البيروتيون صباح 11 شباط 1920، تحوّلت إلى مفصل تاريخي، فبات الأهالي في تلك المرحلة، حينما يريدون أن يؤرخواً حدثاً ما يقولون قبل «الثلجة» أو بعدها للدلالة على توقيته.

وبالعودة إلى ذلك اليوم، فإن الثلج قد تساقط بغزارة، ولم يعد بإمكان الناظر في تلك اللحظات أن يميز بين الجبل وبيروت، إذ وصلت سماكة الثلوج في العاصمة إلى المتر، مؤدية إلى إغلاق الطرقات وتوقف الآليات، إضافة إلى إقفال المحال والإدارات الرسمية والمدارس واحتجاب الصحف عن الصدور.

ومما يتردد عن ذلك الحدث، هو الصقيع الشديد الذي منع الأهالي من النوم، والذي استمر حتى ظهيرة اليوم الثاني.

إليكم بالصور الثلوج تكسوا بيروت القديم على السواحل:

الثلوج قرب شاطىء الروشة بيروت عام 1963

الثلوج قرب شاطىء الروشة بيروت عام 1963

 

تساقط الثلوج على سواحل بيروت في الـ 1963

تساقط الثلوج على سواحل بيروت في الـ 1963

 

الثلوج في بيروت عام 1963

الثلوج في بيروت عام 1963

 

عام 1963 الثلوج تكسوا على سواحل بيروت

عام 1963 الثلوج تكسوا على سواحل بيروت

 

مرفأ بيروت تحت الثلج في شباط عام 1920

مرفأ بيروت تحت الثلج في شباط عام 1920

 

بيروت تحت الثلوج، شارع اللنبي في شباط عام 1920

بيروت تحت الثلوج، شارع اللنبي في شباط عام 1920

اقرأ أيضاً: لنتعرف بالصور على «خليج سان جورج» الذي تحوّل إلى الـ«زيتونة باي»

آخر تحديث: 6 مارس، 2018 11:41 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>