الجمعيات والمؤسسات العاملة في مجال الرعاية ترفع الصوت.. «نسير نحو الاقفال»

أمام الحالة المتأزمة للوضع الإجتماعي في لبنان، تداعى اليوم الى فندق بادوفا أكثر من 80 جمعية ومؤسسة تعنى بخدمات رعاية ذوي الإعاقة والأيتام والأشخاص المعرضين للخطر، حيث تبادل المجتمعون وضع المؤسسات التي لم تعد قادرة على الاستمرار في تأدية واجباتها الانسانية في ظل حالة الاستهتار والتهميش الذي أصابها، نتيجة اعتماد سعر الكلفة المقر في العام 2011 الذي أنجزته الدولة اللبنانية، مما تسبب بأزمة مصيرية للجمعيات كافة ووضعها مرغمةً أمام خيار الإقفال وتوقف كافة الخدمات التي تقدمها للمسعفين، لذلك قرر المجتمعون:

1- تحديد يوم الخميس الواقع فيه 1 آذار 2018، لتنظيم اعتصام عام يضم الأهل والأشخاص المعوقين والضعفاء والأيتام والمعرضين للخطر، وموظفي كافة مؤسسات وجمعيات الإعاقة والرعاية في كل لبنان وذلك أمام القصر الجمهوري في بعبدا، اثناء انعقاد جلسة مجلس الوزراء الساعة 9:30 صباحاً.

اقرأ أيضاً: مكرزل عقدت اجتماعاً لمراجعة التحضيرات الأخيرة لـ«مهرجان المرأة العربية ٢٠١٨ »

2- التوجه نحو الاقفال الشامل لكافة الجمعيات والمؤسسات ابتداءا من 2 آذار 2018 حتى اقرار حقوق أبنائنا.

وفي حال عدم إقرار سعركلفة للعام ٢٠١٨ يناسب قيمة الخدمات التي تقدمها المؤسسات للمسعفين، ستتحمل الدولة وحدها تداعيات قرار الاقفال الذي يهدد الأمن الاجتماعي برمته، وسيضع شريحة كبيرة من ابنائنا المعوقين والأيتام والضعفاء في المجهول.

مؤسسات الاتحاد الوطني لجمعيات الأشخاص المعوقين في لبنان.

مؤسسات المجلس الوطني للخدمة الاجتماعية.

آخر تحديث: 26 فبراير، 2018 1:37 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>