نشطاء عكار يواجهون دعوى قضائية .. والسبب انتقاد مستشفى يوسف الاستشفائي!

بعد انتقادهما لأداء المستشفى.. دعوى قضائية ضد ناشطين!

علم موقع “جنوبية” أنّ المحامي  بطرس فضول، قد ادعى بوكالته عن سعود اليوسف مدير مستشفى يوسف الاستشفائي في حالبا على كل من الناشطين في الحراك المدني العكاري ابراهيم وهبي وهيثم طالب ومحمد حرّاش.

وبحسب معلومات وصلت لموقعنا، فإنّ الدعوى التي سيمثل بموجبها الناشطون يوم غد هي على خلفية تحركهم الاحتجاجي على خلفية  تقاضي المشفى مبلغ وقدره 800 ألف ليرة لقاء نصف ساعة قضاها الطفل محمد ناصيف في قسم الطوارئ التابع لها، لم يتم خلالها معالجته وإنّها فقط علّق له كيس مصل.

إقرأ أيضاً: دخلت خديجة الى المستشفى الحكومي بسبب «اليرقان» وماتت بسبب الزائدة!!

 

هذا وكانت المستشفى قد نفت في بيان أصدرته كلّ ما ورد، مشيرة إلى الفحوص والتحاليل والصور التي خضع لها الطفل، إلاّ أنّ العائلة عادت وأكّدت أنّ بيان المستشفى غير صحيح وأنّ الطفل لم يخضع لأي فحوصات ولا لأي شيء آخر باستثناء كيس المصل الذي علّق له.

في السياق نفسه يسجّل أهالي حلبا وعكار الكثير من التحفظات حول المستشفى، إضافة لكون وزير الصحة السابق وائل ابو فاعور كان قد أحال ملفها في العام 2015، إلى النيابة العامة الاستئنافية، معلناً وقف العقد معها، وذلك على خلفية وفاة المواطن أحمد عبد المجيد، بسبب رفض ادارة المستشفى استقباله.

إقرأ أيضاً: ابنة العشرين عاماً تصارع الموت في المستشفى.. وعائلتها ترفض نقل الدم إليها لإنقاذها!

الادعاء على النشطاء الثلاثة قوبل بموجة غضب واسعة من قبل ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي:

آخر تحديث: 13 فبراير، 2018 11:07 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>