تكلفة أقل وطاقة نظيفة عبر استخدام مصابيح «ليد» التي تضاء عبر الطاقة الشمسية

تعتبر المصابيح الشمسية التي تعرف ب"ليد" بدائل سهلة وجذابة، تساعد المستهلك على توفير تكاليف الطاقة الغير المتجددة.

لم تكن أجهزة توليد الطاقة من خلال أشعة الشمس متاحة في بداية ظهورها للجميع، وذلك بسبب أسعارها المرتفعة.

بينما اليوم اختلفت الأمور وأصبحت هذه الطاقة متواجدة بكثرة وبأسعار مقبولة، فالطاقة الشمسية اليوم تستخدم في الكثير من المجالات ولاسيما في إنارة المصابيح.

وبيما تعمل المصابيح العادية ببطارية قلم (AA) القابلة للشحن، فإنّ مصباح “ليد” او “LED” يعمل ببطارية من نوع Deep cycle التي تشحن عبر الطاقة الشمسية، وتستطيع أن تتحمل عدد كبير من الشحن والتفريغ، لذلك فإنّها تملك عمراً أطول من البطاريات الاعتيادية.

إقرأ أيضاً: فوائد الطاقة الشمسية لانارة الشوارع واشارات السير

يذكر أنّ هذه المصابيح التي تشحن عبر الخلايا الشمسية تستطيع أن تعمل لمدة 70 ساعة متواصلة، بعد شحنها بشكل كامل لمرة واحدة فقط.

ومن ايجابيات مصابيح “ليد” التي تعمل بالطاقة الشمسية:

  •  تخفيض تكاليف مشروع إضاءة الشوارع.
  • أنّها تعد طاقة  نظيفة ومستدامة.
  • تعمل لمدة طويلة.
  • التمتع بإضاءة وهاجة دون تكاليف مالية ترهق السكان.
  • لا تحتاج إلى مواد نفطية ما يخفف من التلوث.
  • تخفض تكاليف انتاج الطاقة الكهربائية بشكل كبير.

إقرأ أيضاً: جمعية أمان تنير مخيم برج البراجنة بالطاقة البديلة

شاهد الفيديو التالي للتعرف اكثر على مصابيح ال«ليد»

آخر تحديث: 13 فبراير، 2018 2:32 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>