سرّ هروب «علي مرعي» المتكرر من حبوش إلى إسرائيل

لماذا يحاول الشاب اللبناني علي مرعي دخول الاراضي المحتلة؟

خلال أقل من سنة، يحاول علي مرعي (25 عاماً)، من بلدة حبوش، في قضاء النبطية، تجاوز السياج الشائك بين لبنان وفلسطين المحتلة، عبر ما كان يُعرف خلال الاحتلال الاسرائيلي للبنان، بـ”بوابة فاطمة”. حيث قام باجتياز السياج في بلدة كفركلا عند النقطة (435)، فقامت دورية إسرائيلية بإعتقاله مباشرة. ما ادى الى استنفار أمنيّ للجيش اللبناني وقوات اليونيفيل.

إقرأ ايضا: دورية اسرائيلية حاولت اختطاف راعٍ

ومنذ اعتقاله الثاني، يقوم الجيش اللبناني بإتصالاته مع قوات اليونيفيل لاستعادته بسبب وضعه الصحي والنفسي، كما تبرر عائلته.

وكان الشاب علي مرعي قد حاول سابقا، في الثامن والعشرين من نيسان عام2017، دخول الاراضي المحتلة، الا انه اعتقل وأعيد الى لبنان، وهو يعمل كراع أغنام في المنطقة. حيث وصل الى ما يُعرف بـ”مستعمرة كريات شمونة”، المحاذية للحدود اللبنانية- الفلسطينية.

فما هو سرّ اصراره على تكرار فعلته ذلك التي لم يعرف حتى الان؟

آخر تحديث: 12 فبراير، 2018 12:11 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>