تقدير موقف: التصعيد مصلحة ايرانية وإسرائيلية.. وهذه حدوده

قراءة فيما شهدناه اليوم من أحداث..

التصعيد الإسرائيلي الذي تشهده سوريا مرتبط بإعادة صياغة الاتفاق في الجنوب السوري (منطقة المثلث الحدودي)، وفي موازاة هذا التصعيد، سنشهد تصعيداً إيرانياً في مواجهة الموقف الأمريكي.

ما يحدث اليوم يمكن قراءته في نطاق الرد الأمريكي الحازم على ما جرى في دير الزُّور، وهو ترجمة دقيقة لمصلحة ايران وإسرائيل بالتصعيد من اجل أهدافهما الخاصة.
المسألة الان في سلة روسيا التي فقدت جزءاً من قواعد السيطرة والتحكم وهذا له آثار سياسية لن تقبل بها موسكو.

في جميع الحالات فإنّ هذا التعصيد لن يتطور الى مواجهة، فيما علينا في هذه المرحلة رصد الموقف الروسي والاميركي، إذ لن تستطيع اسرائيل او ايران رسم خطوط تتجاوز الاتفاق العميق الأميركي – الروسي.

إقرأ أيضاً: اسرائيل ترفض معادلة «طائرة مسيّرة مقابل طائرة أف16»

آخر تحديث: 10 فبراير، 2018 6:03 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>