المشنوق يدعو باسيل إلى الاعتذار من اللبنانيين

زار وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق رئيس مجلس النواب نبيه بري في عين التينة وقال بعد اللقاء: “أتيتُ لأناشد الهدوء الوطني لدولة الرئيس بري، وأناشد مسؤوليته الوطنية عن كل اللبنانيين وترفّعه فوق الصغائر وعدم السماح لكلمات خاطئة صدرت عن أيّ كان بأن تتسبّب بأيّ توتر في البلد”.

وتابع المشنوق: “دولة الرئيس بري دائماً يتجاوب مع دعوات التعقّل والهدوء وأتمنى أن يستمرّ هذا الجهد من كل القوى السياسية المعنية، خصوصاً أنّ دولته أكّد على احترامه لمقامي الرئاسة الأولى والثانية، وخصوصا احترام مقام رئاسة الجمهورية”.

وختم: “بطبيعة الحال فإنّ الكلام الذي صدر عن الوزير جبران باسيل يجب أن يُردّ عليه باعتذار إلى اللبنانيين. وهذا ما سمعناه من الوزير باسيل في جريدة الأخبار اليوم، عن الحفاظ على أخلاقيات العمل السياسي، والوزير باسيل لا تنقصه الشجاعة في قول هذا الكلام، بل على العكس، فهذا يجعله يكبر في عيون اللبنانيين”.

وردّاً على سؤال عما إذا كان مكلّفاً من الرئيس سعد الحريري للقيام بهذه الزيارة، أجاب: “دائماً زياراتي إلى الرئيس بري شخصية وفردية، لكن هذه المرّة هناك شيء من التكليف فوقها”.

إقرأ أيضاً: المشنوق: أبواب من التهدئة تُفتح

آخر تحديث: 29 يناير، 2018 5:09 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>