رسالة الشيخ خالد حبلص من سجن رومية: سنبدأ إضراباً جديداً تحت عنوان «الحرية أو الموت»

وجه الشيخ خالد حبلص رسالة من سجن رومية إلى أهالي المعتقلين الإسلاميّين ومن شاركهم في اعتصام بيروت الذي نظّم اليوم الأحد 21 كانون الثاني.

وشكر حبلص كل الذين شاركوا في هذا الحراك، متوجهاً للمعنيين بالقول:

“في شهر شعبان من العام الماضي علّقنا إضرابنا عندما تبنت المرجعية الدينية قضيتنا”، مضيفاً “نثق بأنّ المرجعية تعمل على العفو غير أننا لم نعد نطيق مشاهدة الأهالي في الطرقات”.

ولفت حبلص إلى أنّه “سنبقى متريثين حتى آخر هذا الشهر، لنعاود إضرابنا مطلع الشهر المقبل تحت عنوان (الحرية أو الموت)”.

إقرأ أيضاً: المرشحون البقاعيون يصوّبون على الإنماء والعفو العام

 

آخر تحديث: 21 يناير، 2018 7:05 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>