32 بلدية لبنانية ستتلقى مساعدات من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية في العام 2018

استضافت السفيرة إليزابيث ريتشارد في السفارة الأميركية اليوم رؤساء 32ال بلدية التي تم اختيارها للحصول على مساعدات من الولايات المتحدة لتنفيذ مشاريع للتنمية المجتمعية في العام 2018. وكان الإعلان عن المجموعة الجديدة من المشاريع المختارة قد تم في خلال حدث عام في فندق لو جراي (Le Gray) في 17 كانون الثاني. هذه المشاريع، من كل أنحاء لبنان، سيتم تنفيذها بتمويل من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID) في إطار برنامج “بلدي” لبناء التحالفات للتقدم والتنمية والإستثمار المحلي (BALADI).

وفي كلمتها، شدّدت السفيرة ريتشارد على دعم الحكومة الأميركية المستمر للبلديات كلاعبين جوهريين في تلبية الطلب على الخدمات الأساسية والنهوض بالازدهار الاقتصادي في لبنان، فتوفير احتياجات المواطنين هي أول واجب للحكومات. كما هنأت رؤساء البلديات على جهودهم في تلبية احتياجات مجتمعاتهم من جميع المناطق الجغرافية وعلى اختيارهم ليكونوا شركاء مع الوكالة الأميركية للتنمية الدولية لجعل فرصة التنمية هذه حقيقة.

ستستفيد البلديات ال32 التي تمّ اختيارها للحصول على الدعم في العام 2018 من معدات ممولة من المشاريع، ومن المساعدة التقنية، ومن أعمال بناء صغيرة النطاق. وفي الوقت الذي تُفْتَقر فيه الكهرباء على المستوى الوطني وخدمات أخرى، ستزيد هذه المشاريع الإنمائية المحلية من إمكانية الحصول على الكهرباء الاحتياطية والخدمات الصحية المحلية، وستمكّن من توفير المياه للري وللاستخدام المنزلي، كما ستضمن توليد الدخل من خلال التجهيز الزراعي وتنظيم المشاريع. كما من المتوقع أن تؤدي هذه المشاريع إلى تحسين حياة أكثر من 121,000 شخص بحلول نهاية برنامج “بلدي” في العام 2019. مع هذا الإعلان، سيدعم “بلدي” ما يصل إلى 87 مشروعاً في 23 منطقة عبر البلد مع إشراك أكثر من 150 بلدية.

إقرأ أيضاً: ريتشارد: 42.9 مليون دولار جزءا من برنامج سداد تكاليف العمليات الحدودية للحكومة اللبنانية

آخر تحديث: 17 يناير، 2018 7:10 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>