ردود غاضبة على ترامب بعد وصفه لدول الهجرة بـ «الحثالة»

بعد توجيه الرئيس الأميركي دونالد ترامب إهانات لدول الهجرة، عقد سفراء 54 دولة افريقية في الأمم المتحدة  إجتماعا طارئا طالبوا فيه من ترامب التراجع وتقديم الإعتذار.

هذا وصدر بيانا عن مجموعة السفراء الافارقة جاء فيه بأنها  “صُدمت بشدة” مدينة التصريحات التي وصفتها بالفاضحة والعنصرية والمتضمّنة كراهية للأجانب” من جانب ترامب. هذا وأعلنت تضامنها  مع شعب هايتي والدول الاخرى المشمولة بالتصريحات المنسوبة لترامب خلال اجتماع في البيت الأبيض بشأن الهجرة والتي تمّ تناقلها اعلاميا وتضمّنت عبارات مسيئة حول الهجرة، وَصَفَ فيها بلدان المصدر بانها “حثالة” بالقول “shithole countries in Africa”.

إذ نقلت صحيفة واشنطن بوست أن ترامب، تساءل  “لماذا يأتي إلينا مهاجرون من بلاد قذرة؟”.

إقرأ ايضًا: محامي ترامب يشتري صمت نجمة أفلام إباحية قبل انتخابات 2016

وبعد موجة الغضب والإستنكار الدولي الذي أثارته تصريحات ترامب، نفى عبر “تويتر” إستخدامه هذا التعبير مغردا  “كانت اللغة التي استخدمتها في الاجتماع قاسية لكن هذه ليست هذه  الكلمات المستخدمة”.

لكن  السيناتور الديموقراطي ريتشارد دوربن الذي شارك في اللقاء، أكد أن الرئيسالأميركي استخدم عبارة «حثالة» مرات، عند الحديث عنهذه دول.

كما لم ينف البيت الابيض الخميس الفائت هذه التصريحات او يعترض عليها. وقال المتحدث باسمه ان “بعض الشخصيات السياسية في واشنطن تختار الدفاع عن الدول الاجنبية لكن الرئيس ترامب سيعمل دائما من أجل مصلحة الشعب الاميركي”.

 

هذا وقد دافع ترامب عن نفسه. وكتب في سلسلة تغريدات أمس الجمعة “اريد نظام هجرة يعتمد على الكفاءة واشخاصا يساعدون البلد في السير قدما”. واضاف “اريد الامان لشعبنا”.

ثم قال في تغريدة ثانية، “لم أقل اي شيء مسيء عن الهايتيين أكثر مما هي عليه هايتي، وهي بلد مضطرب غارق في الفقر. لم أقل أبداً اطردوهم ، مؤكدا أن هناك علاقة جيّدة تربطه مع الهايتيين. مشيرا إلى أنه “ربما يجب تسجيل ما يجري في الاجتماعات المقبلة – لا ثقة للأسف!”.

.

آخر تحديث: 13 يناير، 2018 11:02 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>