شبكات الطاقة الذكية تتولى إنتاج الطاقة

تتولى شبكات الكهرباء الموجهة عبر الكومبيوتر إنتاج الطاقة المتجددة

تشكل أسعار النفط الغير مستقلة تهديداً لإمدادات الطاقة لذا ومن هذا المنطلق علينا ان نستخدم الموارد الطبيعية المتجددة بطريقة ذكية لعلها تكون الحلَ لعدم انقطاع الكهرباء كما هو الحال في العديد من الدول النامية الذي يعتبر فيها انقطاع الكهرباء جزءاً من الحياة اليومية ،

ومن هذا المنطلق اعلن ، رئيس اتحاد إمدادات الطاقة اللامركزية WADE سريدهار سامودرالى انه في تيايلند يعمل حالياً في مشروع تجريبي يهدف إلى دمج الطاقات المتجددة فيما يُسمى ب”شبكة الطاقة الذكية”

إقرأ أيضاً: شحن الأجهزة عبر حركة الجسد دون الحاجة إلى كهرباء

فشبكات الكهرباء الموجهة عبر الكمبيوتر تمثل  المستقبل، بإعتبار ان هذه الشبكات الذكية تتولى عملية إنتاج الطاقة والتنسيق كما تساعد من أجل ايجاد حلَ لمشكلة تذبذب الإمدادات،

وتسمى الانترنت “شبكة ذكية” لقدرتها على التواصل حيث بأمكان لكل جهاز موصول بها بإستقبال وإرسال معلومات من خلال شبكة يمكن التحكم بها عبر الإنترنت

ويعرف عن “الشبكة الذكية” بأنها نظام هجين يتكون من دمج طاقة متجددة بالوقود الأحفوري، وبجسب  الخبراء فإن بناء شبكة ذكية على نطاق واسع من خلال الطاقة المتجددة يزال حتى الآن مرتبط بتكاليف مادية باهظة.

وتعتبر أيطاليا رائدة بثورة الطاقة الذكية،حيث ان ماركو كوتي من شركة الكهرباء الايطالية يؤكد ان “إيطاليا قد قامت قبل 12 عام بتطوير أكبر شبكة ذكية في العالم”.

مضيفاً انه”قد تم تزويد أكثر من نصف المنازل في أيطاليا بما يسمى ب”العدادات الذكية” من شركة إينل”

إقرأ أيضاً: ابتكار جهاز ذكي للتحكم بالطاقة الشمسية وضبط الاستهلاك!

مشيراً إلى ان “هذه العدادات تقوم بقياس إستهلاك الطاقة الفردي وبناء عليه يتم تشغيل غاسلة الملابس على سبيل المثال”.

والجدير ذكره ان هناك عدد من البلدان قد قامت بتدشين المزيد من المشروعات المتعلقة بشبكة الذكية ومن بينها نذكر البرتغال وألمانيا والولايات المتحدة الأمريكية وهولندا.

الا ان فتكلفة المعدات والتركيب والتدريب عالية جدا لذا فهي تعتبر حلم للبلدان النامية.

آخر تحديث: 4 يناير، 2018 3:13 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>