من هم شهود يهوه؟

ما هي عقيدة "شهود يهوه"؟ وكيف بدأوا؟

ظهرت طائفة “شهود يهوه” لأوّل مرة في ولاية بنسلفانيا الأمريكية في العام 1870. ومؤسسها يدعى “تشارز تاز راسل”.

بدأ “الشهود” عقيدتهم كمجموعة صغيرة تدرس الإنجيل، ليصبحوا فيما بعد “تلاميذ الكتاب المقدس”.

لا يعترف “الشهود” بالطائفة المسيحية ولا بالثالوث المقدس ويرفضون الاحتفالات المرتبطة بميلاد المسيح، أما  يسوع بحسب تعاليمهم فهو رئيس الملائكة ميخائيل، وموته كان بمثابة فدية عن خطيئة آدم.

الروابط بين أعضاء “شهود يهوه” متينة، لا تفرقها لا الحواجز العرقية ولا القومية.

يعمل “الشهود” على التبشير ويقصدون البيوت لتقديم الدروس المجانية في الكتاب المقدس. في السياسة هم محايدون لا يتدخلون فيها ،كما أنّهم لا يخدمون في الجيش.

الله بالنسبة إليهم هو “يهوه”، وهم ملتزمون بعقيدتهم.

 

 

أما عددهم في دول العالم فيقارب الـ 6 ملايين ملتزم، وذلك بحسب إحصائية تعود إليهم نشرت في آب 2006..

إقرأ أيضاً: هل يرفض شهود يهوه نقل الدم؟

هذا ويجتمع شهود يهوه اسبوعياً في «قاعات الملكوت المحلية»، والتي تكون في معظم الأحيان شقة سكنية، أما موضوع الاجتماع فيكون عبارة عن محاضرة يبتعها درس لنبوءة من الإنجيل.

كذلك يتم عقد اجتماعات شهرية لتدريبهم لكي يصبحوا مبشرين في محيطهم.

يصدر “شهود يهوه” مجلة “برج المراقبة”، والتي تتواجد بأكثر من 200 لغة، إضافة إلى لغة الإشارة، ويعرفون هذه المجلة على أنّها:

“تبيّن مغزى الاحداث العالمية على ضوء نبوات الكتاب المقدس،‏ تعزي الناس ببشارة ملكوت الله”.

آخر تحديث: 28 ديسمبر، 2017 8:51 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>