خلاف في بلاد الاغتراب تسبّب بإطلاق نار وجريح في «كفرا»

أفادت الوكالة الوطنية للاعلام، انه ليل أمس، تعرض المواطن (ب.عبادي) مواليد العام 1974 من بلدة كفرا الجنوبية، لكمين مسلح على طريق عام كفرا من قبل اشخاص مجهولين، أطلقوا النار على سيارته من اسلحة حربية، ما ادى الى اصابته بطلق في رجله وبشظايا زجاج في وجهه. ولم يصب ابنه (5 سنوات) الذي كان برفقته بأي اذى. ونقل عبادي الى مستشفى تبنين الحكومي للعلاج.

اقرأ أيضاً: انقسام بلدي وسجال في «كفرا» بعد رفض حزب الله توظيف ابن حركة «أمل»!

وفي التفاصيل، أن ما حصل هو امتداد لخلاف حدث بين (ب.عبادي) وبين (ع.عيسى) في بلاد الاغتراب (السويد)، ويبدو أنه خلاف شديد، أدّى حسب المعلومات التي وردت لـ”جنوبية” لأن يكمن (ع.عيسى) ويطلق النار على ابن بلدته (ب.عبادي)، باستخدام بندقية صيد أدت إلى إصابة عبادي في رجله.

هذا، وتسود البلدة حال من التوتر والترقّب لما سيحصل، مع توعّد عائلة المصاب وشقيقه (ز.عبادي) بالاقتصاص من مطلق النار الذي فرّ وتوارى هو وابنه عن الأنظار.

وقد حضرت قوة من مخابرات الجيش الى البلدة وسطّرت مذكرة بحث وتحرٍّ بحثا عن مطلق النار (ع.عيسى) الذي تردّد انه تمكن من الهروب الى منطقة بعلبك حسب مصادر في البلدة.

آخر تحديث: 28 ديسمبر، 2017 12:12 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>