الحاج نصري الحاج حسن يتعرض لمحاولة قتل في المستشفى.. والعائلة تتحرك!

ماذا حدث مع الحاج نصري الحاج حسن في مستشفى العبدالله؟

بعدما أصدر الشيخ محمد الحاج حسن بياناً تحدث فيه عن محاولة قتل تعرض لها شقيق والده الحاج نصري الحاج حسن في مستشفى العبدالله، تواصل موقع “جنوبية” مع الحاج حسن الذي كشف لموقعنا الحيثيات قائلاً:

“أحد ممرضي المستشفى قد دخل إلى غرفة عمي عند الثانية والربع بعد منتصف ليل الجمعة،حيث أقفل الأوكسجين، وكان بصدد قطع كل النباريج الموصولة إليه”.

مضيفاً “الحاج نصري الحاج حسن قد رآه، وتعرف عليه لاحقاً من بين 5 ممرضين”.

يوضح الحاج أنّ المستشفى تحاول لملمة الملف وتبرر بأنّ الممرض كان يقوم بمهمة التنظيف، لافتاً إلى أنّ الممرض نفسه قد تعرض لعمه بمحاولة سابقة منذ 10 سنوات.

يؤكد الحاج لـ”جنوبية” أنّ كل ما يطلبه هو تدخل القضاء و وزير الصحة، حيث أنّ كل التحقيقات التي يقوم بها آمر فصيلة رياق تواجه العرقلة.

أما فيما يتعلق بوضع  الحاج نصري الصحي، يلفت إلى أنّ وضعه مستقر حالياً.

ليخلص بالقول “عمّي هو من أهم الوجهاء والرموز في عائلتنا، ونخن لا نقبل أن تكون أرواحنا رخيصة نتيجة حسابات ضيقة”.

إقرأ أيضاً: أحمد شلاش يهدد باستهداف الشيخ محمد الحاج حسن في مطار بيروت!

وكان قد جاء في البيان الذي أصدره الشيخ محمد الحاج حسن:

“نناشد القضاء والاجهزة الامنية التحرك لكشف ملابسات من دخل الى غرفة العناية الفائقة فجر الجمعة في مستشفى العبدالله محاولا قتل الحاج نصري الحاج حسن ، ونناشد رئيس الحكومة ووزير الصحة فتح تحقيق عاجل ، لان حياة كل مواطن هي أمانة لدينا جميعا ، ونطالب مستشفى العبد الله تسليم كافة تسجيلات الكاميرات في اروقة المستشفى لمعرفة من تسلل الى غرفته وما هي الدوافع ، والعائلة لن تمرر الموضوع مرور الكرام ما لم تتضح حقيقة الامر وعلى وزير الصحة القيام بواجباته وفتح تحقيق عاجل مع المستشفى لأن هناك أزلام لبعض أهل السلطة يحاولون العبث بالتحقيق لمآرب شخصية وأهداف سياسية ، وبتنا نشعر أن هناك عملية تضليل وتحريف وعلى الجميع أن يتحمل المسؤولية”.

إقرأ أيضاً: شقيق الشهيد علي الحاج حسن: الليلة ليلة الوداع الأخير

 

فيما صدر عن العائلة البيان التالي:

آخر تحديث: 24 ديسمبر، 2017 3:33 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>