جريمة مشمش: عندما ينتقم الزوج من حماته… ويقتلها!

جريمة جديدة في عكار ضحيتها امرأة، فما هي تفاصيلها؟

ضجّت بلدة مشمش العكارية ليل أمس الإثنين 18 كانون الأوّل بجريمة عائلية، كانت الضحية فيها والدة الزوجة التي قضت، وشقيقتها التي أصابها طلق ناري في الكتف.
وفيما أفادت وسائل إعلامية يوم أمس أنّ المعاون الأوّل في الجيش اللبناني خالد. أ، قد أقدم بعد عراك عائلي على إطلاق النار على زوجته “فادية.ب”، و والدتها “فاطمة.ح”، إلا أنّ معلومات وصلت لـ”جنوبية” أكّدت أنّ الزوجة لم تصب بأي أذى.

اقرأ أيضاً: جريمة قتل ريا الشدياق: اعتدى عليها في زغرتا وقتلها خنقاً

وأشارت المعلومات أنّ الضحيتين نقلتا إلى مستشفى الحبتور في حرار، حيث فارقت الوالدة “فاطمة.ح” الحياة إثر تلقيها عدة رصاصات في منطقة البطن، فيما شقيقة الزوجة “زينب” وضعها الصحي مستقر حيث أانّ الطلقة النارية جاءت في الصدر وخرجت من منطقة الكتف وقد خضعت للعلاج اللازم.

هذا وخلافاً لما تمّ تداوله عن أنّ سبب الإشكال هو تمنع الزوجة عن العودة لمنزلها الزوجي، أوضحت مصادر متابعة لـ”جنوبية” أنّ فادية هي الزوجة الثانية للمعاون، وقد استمر زواجهما لمدة عام ونصف لينتهيَ باللجوء إلى الانفصال منذ ستة أشهر.

اقرأ أيضاً: جريمة مروّعة في جنوب لبنان: قتل زوجته وابنته ومن ثم انتحر!

وبحسب المصادر فإنّ هذا الزواج قد أثمر عن طفلة وأنّ عائلة الزوجة كانت تمنعه عن رؤيتها، وهذا هو السبب الرئيسي الذي دفعه لإطلاق النار أمس على حماته وشقيقته.

من جانبها عائلة آل أسعد، أصدرت بياناً شجبت في الجريمة التي ارتكبت بلحظة شيطانية، وشدد البيان على تشارك المصاب مع عائلة الضحية، وانه جرى تسليم القاتل إلى الجهات الأمنية المختصة.

في المقابل كان لمجلس بلدية مشمش بيان أدان فيه هذه الجريمة، كما دعا المجلس الجميع لضبط النفس وتوخي الحذر كي لا تتوتر الاوضاع في المنطقة، آملا ان تتجه النفوس نحو التهدئة.

آخر تحديث: 20 ديسمبر، 2017 8:37 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>