فتوى المرجع الطائي لتحرير القدس: جدية ام استعراضية!

يتميز الإفتاء بسيطرة عجيبة على الافراد المتدينيين. لكن هل يقبل عقل المتدينيين ما يصدر من فتاوى مثيرة للجدل كفتوى المرجع الشيعي قاسم الطائي الاخيرة؟

دعا المرجع الديني العراقي قاسم الطائي، الى تنظيم مظاهرة مليونية تنطلق من العراق الى القدس المحتلة، داعيّا كل من حكومات الأردن وسوريا ومصر الى التفاعل مع هذه المسيرة وفتح معابرها لتتجه صوب القدس من أرض الرافدين، والى استثمار مشاعر الزائرين لأربعينية الحسين. والى منع التعامل بالدولار في الأسواق الإسلامية والعربية سواءً في التعاملات الداخلية أو الخارجية، وذلك بحسب موقع “بنت جبيل”.

إقرأ ايضا: بالصور والأسماء.. هؤلاء هم أبرز قادة «داعش»

ومن المعلوم ان الطائي، مرجع ديني شيعي، يملك تأييدا واسعا بين أنصار التيار الصدري كونه أحد مؤسسيه، ويرى نفسه كقائد حقيقي للتيار الصدري بعد المرجع محمد الصدر، والد مقتدى الصدر.

ويشتهر الطائي بالفتاوى الخاصة بالميليشيات الشيعية المقاتلة في العراق، ككتيبة الشهيد أحمد أبو حمزة، ولواء أبو الفضل العباس، ولواء الرد السريع، المعروف باسم أفواج الكفيل.

وقد صدرت له فتاوى عديدة تتعلق بالقتال تحت عنوان “شرعية المقاومة”، اضافة الى فتاوى قتال “داعش”. ومن المعروف عنه علاقته المميزة بـ”لواء أبو الفضل العباس” الذي يقاتل في سوريا.

والطائي رجل دين انشقّ عن مقتدى الصدر، وتبنى مفهوم “ولاية الفقيه” الإيراني، بحسب موقع “بوابة الحركات الاسلامية”. علما ان مقتدى الصدر قد غير وجهته السياسية منذ فترة قصيرة وزار السعودية منتقدا ايران وسياستها علنا.

وكان الطائي، قد زار مرقد السيدة زينب في الشام، وافتتح مكتبا له هناك بعد خلّو الساحة من مكاتب العلماء في هذه الظروف الصعبة، حسبما نقل أحد المقربين منه لـ”الشرق”.

ومن فتاواه الغريبة أيضا هو ترشيح نفسه لرئاسة الزوراء في العراق عام 2010  الذي عدّ سابقة وخطوة لم يجرؤ أحد غيره على طرحها كونه مرجعا دينيا لم يعتد العراقيون ان يتقبلوا او يستوعبوا مثل هذا الطرح، وهذا هو سبب ردود الافعال السلبية. بحسب موقع “مركز النور”. اضافة الى ايضا فتواه في تحريم شرب “البيبسي”، حيث قال بحرمة “تناول المشروب البيبسي، والكوكا كولا، وذلك بحسب المنتدى الديني الشيعي”يا حسين”.

إقرأ ايضا: أولى فتاوى الاغتيال السياسي في رواية «فتوى في بيت ابراهيم»…

ومن الفتاوى الغريبة ايضا لعدد من المشايخ المسلمين السنّة، ما نقله موقع المصدر”الالكتروني، منها “حظر السفر للمريخ، وحظر شراء الموز أو الخيار في الأسواق على المسلمات، واباحة أكل الرجل الجائع جدا لزوجته. كما نشرت منظمة إسلامية في “ابوظبي” فتوى يُحظر فيها على المسلمين العيش على المريخ. مع الاشارة الى ان الفتاوى في اصلها تهدف الى تنظيم الحياة اليومية. وقد أثارت هذه الفتوى ضجة في مواقع “السوشل ميديا”، اضافة الى ردود فعل غاضبة من النشطاء في أنحاء العالم. ويُعرف عن المشايخ السعوديون والمصريون فتاواهم المثيرة للتعجب أكثر فأكثر.

فكما بات كل شيء في العالم الاسلامي غريبا ومريبا، يبدو ان الفتاوى صارت على شاكلة هذا المجتمع المشوه.

آخر تحديث: 18 ديسمبر، 2017 4:23 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>