«الامام الثالث عشر» عند الشيعة!!

منح الالقاب باتت كشربة ماء.. من وكّل المانح هذه السلطة على المنح؟

في نهاية القمة الاسلامية-المسيحية اليوم في بكركي حول القدس، انهى رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان القمة بمزحة لم تمر مرور الكرام لدى الكثيرين، بسبب منحه رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون لقب “الإمام”، مع ما يعني هذا اللقب من قدسية لدى الشيعة.

مما يعنيّ انه تم إضافة إمام جديد الى الائمة الإثني عشر، الذي يؤمن به الشيعة، ويُعتبر من أسس المذهب. فهل على الشيعة التعبّد لهذا الامام الجديد؟ وهل أن الألقاب الدينية باتت تنزّل على شخصية دنيوية- نتيجة موقف سياسي، واجب على صاحبه أدائه دون منّة- اعتباطا؟!.

آخر تحديث: 14 ديسمبر، 2017 9:44 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>