أمل حجازي… ليست نادمة على اعتزالها وحجابها

في حديثها “للنشرة فن” أكدت الفنانة المعتزلة التي تحجبت أمل حجازي أنها غير نادمة على إقدامها على الخطوة، بل بالعكس فهي مرتاحة لما قامت به، وفرحة لقربها من الله وقيامها بواجباتها الدينية كالصلاة والصوم وقراءة القرآن.

وأشارت حجازي إلى أنها غير ناكرة بأنها كانت كانت تعيش صراعاً وكانت بعيدة قليلاً عن فكرة الحجاب “إلى أن جاءت الهداية سريعاً”.
واستطردت حجازي قائلاً بأنها غير نادمة أيضاً على مشوارها الفنّي. ولكنها الان تفضّل سماع القرآن والأناشيد الدينية على سماع الأغاني.

اقرأ أيضاً: أمل حجازي:أعلن اعتزالي الغناء وارتداء الحجاب!

وأضافت حجازي بأنها ستكرّس نفسها إلى العبادات والثقافة الدينية وذلك للتعرّف أكثر والغوص أكثر في أعماق الدين خصوصاً أنها تحجّبت منذ فترة وجيزة.

على الرغم أن حجازي أطلقت أنشودة لمناسبة مولد النبوي الشريف تقول: “رقت عيناي شوقاً، فأتيت إلى حبيبي، فاهدأ يا قلبي رفقاً…”، إلا أنها لم تقرر بعد القيام بإصدارات الدينية.

آخر تحديث: 8 ديسمبر، 2017 9:32 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>