حملة تحريض على المحامي نبيل الحلبي والسبب.. زياد عيتاني!

حملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي ضد المحامي نبيل الحلبي بعد حلقة "للنشر".

يواجه مدير مؤسسة لايف المحامي نبيل الحلبي حملة من التخوين والتحريض عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك على خلفية حلقة “للنشر” التي طرحت قضية المخرج المسرحي زياد عيتاني”.

وكان الحلبي قد أكّد في حديثه للبرنامج  أنّه “ما من معطيات مؤكدة حول الاغتيالات، فزياد عيتاني مخرج مسرحي لا خلفية سياسية له أو مجتمعية نافذة وبالتالي الخبرية هشّة، حيث أنّ مراقبة المواكب تتم بالطائرات وبالأقمار الاصطناعية. والاعتماد على مخرج مسرحي في هذا الأمر هو تسخيف للملف”.

إقرأ أيضاً: رحلة زياد عيتاني إلى تركيا

ولفت الحلبي إلى أنّ الملف حساس والقضية هي تواصل أو تعامل، مضيفاً “كيف يتم تسريب المعلومات عن ملف سرّي.. هذا اختراق”.

 

وشدد الحلبي إلى أنّ القانون لا يحاسب الشخص قبل إدانته.

وميّز المحامي بين التواصل والتعامل، متسائلاً “أين هي الضابطة الإسرائيلية؟ لماذا لم يتم استدراجها؟”.

إقرأ أيضاً: هذا هو المسرحي زياد عيتاني المتهم بالعمالة

ورأى الحلبي أنّ ما حصل فشل أمني يستدعي التحقيق.

آخر تحديث: 28 نوفمبر، 2017 10:26 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>