«البيسارية» وصراعها مع نافذين في الجنوب حول المنافذ

من يعاكس قررات البلدية في البيسارية في قضاء الزهراني ويعطلها؟

دعت بلدية البيسارية في بيان لها عبر مكبرات الصوت ابناء البلدة للنزول إلى الشارع لإغلاق المنافذ العشوائية الموجودة على الأوتوستراد الرئيس في الزهراني، حيث عملت البلدية وبموافقة وزارة الأشغال العامة على إستحداث مخرج مناسب يؤمن خروجا آمنا للاهالي.

إقرأ أيضا: اشكال في بلدة البيسارية بين حزب الله وحركة أمل وسقوط 26 جريحاً

لكن هناك أشخاصا نافذين عملوا، وفي سبيل مصالحهم الخاصة للابقاء على المنافذ غير الشرعية. واتهمت البلدية في بيانها ما اسمته “تواطء وزارة الأشغال في الجنوب مع بعض النافذين في الجنوب. ويذكر أن قوى الأمن الداخلي والجيش اللبناني حضروا منذ الصباح وعملوا على منع فرق الأشغال في البلدية من متابعة العمل في المخرج المرّخص من قبل وزارة الأشغال العامة.

إقرأ أيضا: توقيف خمسة أشخاص من مكتومي القيد في البيسارية

في حين صرّح المدير الإقليمي لوزارة الأشغال العامة المهندس علي حب الله لموقع “شبكة الزهراني المناطقية، مؤكدا “ان البلدية تقدّمت بطلب استحداث مخرج على اتوستراد الجنوب وإقفال مخرجين في منطقة البيسارية. فوافق وزير الأشغال العامة وارسلت إلى المديرية العامة للأشغال والمباني، ومنها إلى مصلحة الدروس في الوزارة لاستكمال العمل وفق الأصول، وبعدها ستقوم المديرية الإقليمية في الجنوب بدورها في الإشراف على التنفيذ استنادا الى قرار وزير الاشغال العامة والنقل. لكن المديرية لم يصلها أي كتاب أو قرار موافقة وفقاً للآليات التي تعتمدها الوزارة”.

وختم حب الله كلامه محذرا من زج المديرية في الخلافات في البلدة”.

آخر تحديث: 16 نوفمبر، 2017 2:31 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>