لبنانيون يصوّبون الأزمة: #حزب_الله_اصل_البلاء

اللبنانيون على مواقع التواصل الاجتماعي ينشطون لتصويب الأزمة ويذكرون العرب بما اقترفه حزب الله...

طفح بالشعب اللبناني الكيل فها هو يدفع اليوم فاتورة حزب الله أمام العرب، فاتورة التعدّي والحروب المفتوحة من سوريا إلى اليمن إلى البحرين، فاتورة الخلايا التي تمّ ضبطها والتي أخرها في الكويت.

اللبنانيون اليوم أمام خيارين أو الحرب “بشقيها الاقتصادي أو العسكري”، أو العودة للعرب، وهم الذين لم يخرجوا عن الخط العربي يوماً بل أخرجهم زوراً وبهتاناً سلاحاً إيرانياً فرض نفسه كمقاومة فتحوّل إلى ميليشيا.

إقرأ أيضاً: بعد التصعيد السعودي واستقالة الحريري: لبنانيون يغردون ضد حزب الله!

اللبنانيون اليوم يقفون على حافة الهاوية، وهم مقبلون على المجهول، فالتصعيد سيد موقف والعرب ينسحبون من لبنان، فالسعودية والكويت والإمارات والبحرين من الدول التي حذرت رعاياها من الأراضي اللبنانية مطالبة إياهم بالمغادرة فوراً.

هؤلاء اللبنانيون الذين تبرؤوا من حزب الله ومن الدماء التي هدرها باسم الدفاع عن المقامات في سوريا، ومن تدخلاته في المنطقة العربية ومن التبعية الإيرانية، يتساءلون اليوم لماذا سيحملهم العرب وزره؟ ولماذا سيتحملون التكلفة معه؟!

إقرأ أيضاً: حزب الله والسعودية يقسمان المستقبل

من هذا المنطلق أطلق ناشطون هاشتاغ #حزب_الله_اصل_البلاء وذلك للتذكير بما اقترفه هذا الحزب وما ارتكبه بحق العرب وبحق لبنان وبحق الديمقراطية وبحق الثورات والحرية، وبحق الشعب السوري خصوصاً والذي كان له الحصة الأكبر من بطشه وارتهانه لإيران.

آخر تحديث: 11 نوفمبر، 2017 9:51 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>