مصطفى فحص: استقالة الحريري تأتي ضمن متغير إقليمي خطير جداً

كشف الصحافي والمحلل السياسي مصطفى فحص في حديث لقناة المستقبل أنّ “هناك تسوية جرت ضمن ما كان يعرف بروح الاتفاق النووي فرضت على لبنان انتخاب الرئيس ميشال عون وحاول الحريري التعايش مع هذه التسوية إلاّ أن ظروفاً دولية وإقليمية تغيرت”.

وأضاف فحص “استقالة الرئيس سعد الحريري طبيعية، والاستقالة هي أبعد من الظروف اللبنانية الداخلية لأن هناك متغير إقليمي سيفرض على المنطقة الخروج من روح الاتفاق النووي”.

مردفاً “هذه الاستقالة ضمن متغير إقليمي خطير جداً”.

ورأى فحص أنّ “هناك قرار  في تقليم أظافر دولة إقليمية تحاول استخدام لبنان كورقة في الدفاع عن مصالحها لذلك جاءت استقالة الحريري ضمن محاولة تحييد لبنان أو عدم إعطاء شرعية رسمية لهذا المحور في استخدام لبنان كورقة ضغط إقليمية ودولية”.

إقرأ أيضاً: قناة العربية: مخططو اغتيال الحريري عطلوا أبراج المراقبة خلال تحرك موكبه

وكان فحص قد كتب في تدوينة على صفحته الخاصة فيسبوك:

ا”لاستقالة بداية عملية لطي صفحة مخلفات باراك اوباما في المنطقة وهي خطوة اساسية على طريق الخروج من روح الاتفاق النووي”.

آخر تحديث: 4 نوفمبر، 2017 5:13 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>