كامل مهنا و«مؤسسة عامل» في مؤتمر «التضامن مع المهاجرين»

لا يتوانى كامل مهنا من السعي للبحث في اهم ملف انساني في مختلف الدول الغربية.

نظمت مؤسسة “عامل” الدوليّة بالشراكة مع منظمة “ساموسوسيال” بقيادة الوزير السابق اكسافيي ايمانويلي، مؤتمراً في العاصمة الفرنسية باريس في 24 تشرين الاول الجاري في المتحف الوطني للتضامن مع المهاجرين، تحت عنوان “أنسنة احتضان المهاجرين في المنفى” حيث تم استخلاص حلول واقتراحات مستدامة لاستقبال الفئات المهاجرة وتهيئتها للاندماج في المجتمع بشكل فعّال، بعد مناقشة القضية بشكل ممنهج ومن زوايا مختلفة مع ناشطين في مجال العمل الاجتماعي ومؤثرين في المجتمع المدني، من باحثين وعاملين ميدانيين وأصحاب قرار اوروبيين، كما تم عرض أبحاث آراء من قبل مركز الدراسات المتخصص بسياسات الهجرة في فرنسا.

إقرا ايضا: الجمعيات الأهلية: لبنان بمؤسساته المدنية يستحق نوبل للسلام

علما ان مؤسسة “عامل” الدولية، ومنظمة “ساموسوسيال” الفرنسية، تجمعهما شراكة عمل إنسانية هدفها الاستجابة لحاجات وأصوات الفئات المهمشة والضعيفة في لبنان، لذا نظمتا هذا المؤتمر سوية ليكون بمثابة لقاء تحضيري لمؤتمر أثينا المزمع عقده في كانون الاول المقبل تحت عنوان “اللامات الثلاث: لبنان، لامبادوزا، ليسبوس، كانموذج للتضامن مع اللاجئين والمهاجرين”، خصوصاً في ظل موت عدد كبير منهم خلال رحلة العبور في المتوسط، وذلك بالشراكة مع عدة منظمات دولية وتنسيق مع قداسة البابا والفاتيكان الذي بارك هذه الخطوة.

إقرأ ايضا: «عامل» تفتتح معرض «MENNA» لتسويق أعمال اللاجئات

وفي هذا السياق، غادر د. كامل مهنا رئيس مؤسسة “عامل” الدوليّة الى فرنسا لقيادة اعمال المؤتمر لإلقاء مداخلة تركز على دور مؤسسات العمل الإنساني على حماية المدنيين والمهاجرين والضغط من اجل تصحيح السياسات التي تستخدمها الحكومات في التعامل معهم. وللاضاءة على تجربة مؤسسة عامل فيما يخص عملية احتواء النازحين السوريين في لبنان بالرغم من وجود نقص حاد في الموارد والبنية الاجتماعية –الاقتصادية في لبنان.

آخر تحديث: 27 أكتوبر، 2017 11:09 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>