ما حقيقة رفض ميريام سكاف الجلوس بالقرب من كنّة اللواء عباس ابراهيم؟!

تداولت بعض المواقع الالكترونية معلومات عن أنّ رئيسة الكتلة الشعبية ميريام سكاف قد رفضت الجلوس في الطائرة بالقرب من كنّة اللواء عباس ابراهيم وذلك لانزعاجها من الطفل الذي كان معها والذي هو حفيد اللواء.

مما دفع النائب نائلة معوض المسافرة على الطائرة نفسها لتبديل الكرسي مع سكاف.

هذا ونقلت هذه المواقع أنّ اللواء ابراهيم أرسل باقة ورد لمعوض شاكراً اياها على ما قامت به.

إقرأ أيضاً: ميريام سكاف لـ«جعجع»: زيارتكم زيارة عابر سبيل.. وزحلة تقول لكم رافقتكم السلامة!

في المقابل اصدرت سكاف بياناً نفت فيه ما تردد في هذه الرواية واصفة اياها بالفيلم ومؤكدة أنّ كل ما ورد فيها من تفاصيل لم يحدث، بل على العكس جلسة بجانب “السيدة” وتحدثتا عن تربية الأطفال ثم بدلت مقعدها فيما بعد للجلوس بالقرب من صديقة لها.

نافية أن تكون النائب معوض قد تدخلت ومؤكدة أنّ العلاقة المتينة التي تجمعها باللواء عباس ابراهيم.

إقرأ أيضاً: ميريام سكاف تتضامن مع سوزان الحاج: شو خليّنا لغيرنا من الدول القمعية؟

آخر تحديث: 10 أكتوبر، 2017 8:42 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>